«لغتنا هويتنا» - الإمارات اليوم

«لغتنا هويتنا»

    

تمثل هذه اللوحة الإرشادية اعتداءً واضحاً على اللغة العربية، إذ حول الخطاط اسم ابوظبي إلى «ابودابي».

وتبدو الأخطاء الفادحة للخطاطين غير العرب ماثلة للعيان سواء من خلال اللافتات في الشوارع أو المثبتة على واجهات المحال أو المكتوبة على السيارات. وهي تعكس جميعها إهمالاً للغة العربية وتشويهاً لجمالياتها.  يشار إلى أن بلدية دبي أطلقت حملة «لغتنا هويتنا» من أجل تمكين اللغة العربية والحفاظ عليها. وتنشر «الإمارات اليوم» تباعاً الأخطاء بحق اللغة العربية وفقاً لما يرصده القراء.
طباعة