أوباما يحقق الفوز الـ29 على كلينتون في مسيسبي - الإمارات اليوم

أوباما يحقق الفوز الـ29 على كلينتون في مسيسبي

 
حقق السناتور باراك اوباما في ولاية ميسيسيبي فوزه التاسع والعشرين في السباق على ترشيح الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية، وسط جدل حاد بين فريقه وفريق منافسته هيلاري كلينتون حول العنصرية.
 
فقد فاز اوباما (46 عاما) السناتور الاسود الوحيد في الولايات المتحدة بـ91% من اصوات السود في ميسيسيبي بحسب شبكة التلفزة الاميركية «سي ان ان». في المقابل صوت 69% من الرجال البيض و74% من النساء البيض لكلينتون بحسب شبكة التلفزة فوكس، وكذلك 56% من الناخبين البالغين 65 عاما وما فوق. وكشف هذا الاستطلاع الاخير ايضا تدهور العلاقات بين الفريقين.
 
فمن جهة عبر انصار السيدة الاميركية الاولى السابقة كلينتون (60 عاما) بنسبة 72% عن «عدم رضاهم» عن ان يصبح اوباما مرشح حزبهم لسباق البيت الابيض، فيما عبر 55 % من انصار اوباما عن«عدم رضاهم»عن فوز كلينتون بالترشيح. وقال اوباما ردا على سؤال بعد فوزه على شبكة «سي ان ان» «حرصت على القول ان السيدة كلينتون تملك القدرة وانها اذا فازت بالترشيح فإني سأدعمها، لكني لست متأكدا ان فريق حملة السيدة كلينتون لديه الموقف نفسه».
 
وقالت جيرالدين فيرارو وهي مرشحة سابقة لمنصب نائب الرئيس الاميركي وتنتمي الى فريق كلينتون المالي «لو كان اوباما رجلا ابيض لما وصل الى حيث هو الان، ولو كان امرأة (من اي عرق) لما وصل الى حيث هو الان.فهو محظوظ كونه كذلك».
 
اما كلينتون فاكتفت من جهتها بالقول انها «لا توافق» فيرارو الرأي، فيما رأت مديرة حملتها ماغي وليامس في استياء فريق اوباما «هجمات خاطئة شخصية ومحسوبة سياسيا عشية انتخابات تمهيدية».

وقال اوباما في حديث لصحيفة «مورنينغ كال» الصادرة في النتاون (بنسلفانيا. شرق) انه لا يعتقد ان «تعليقات ماغي وليامس لها مكانها في السياسة ولا في الحزب الديمقراطي». وأضاف اوباما الذي يشغل مقعدا في مجلس الشيوخ الاميركي ان «كل شخص يعرف تاريخ هذه البلاد يعلم بكل تأكيد انها عبثية».
 
طباعة