الأردن.. متسولون يهاجمون بالسكاكين "مكافحة التسول" ويهددونهم بالقتل

هاجم متسولون بالسلاح الأبيض (السكاكين) والحجارة فريق لمكافحة التسول في العاصمة الأردنية عمان، أثناء محاولة ضبطهم قرب إحدى الإشارات الضوئية في منطقة دير غبار.

كما هدد متسول عبر اتصال هاتفي بفرق مكافحة التسول، عبر الخط الساخن، الموظفين بالقتل، بعد أن شتمهم بعبارات نابية تمس الكرامة وتخدش الحياء.

وفي التفاصيل لدى محاولة ضبط احدهم عمل المتسولون الاخرون على رشق الحجارة تجاه الموظفين ومحاولة الاعتداء عليهم وشتمهم، ومن ثم لاذوا بالفرار.

وعملت وزراة التنمية الاجتماعية على تقديم بلاغ رسمي لدى المدعي العام بالحادثة والتهديد بالقتل حفاظا على سلامة وأمن موظفي فرق مكافحة التسول.

وأهابت الوزارة بالمواطنين التوقف عن تقديم اي اموال للمتسولين والذين يحصلون عليها دون وجه حق من خلال ادعاء المرض او الحاجة، ومساندة جهود الوزارة وشركائها من الأمن العام وامانة عمان والبلديات من اجل الحد من هذه الظاهرة التي تضر بالمجتمع وتسيء الى صورته وتحرم الاسر العفيفة من المساعدة.

وبلغت نسبة الأطفال الذين ضُبطوا بين المتسولين في الأردن في العام الحالي 32.81%، وفق بيانات وزارة التنمية الاجتماعية، وذلك قبيل بدء العمل بالقانون المعدل لقانون العقوبات.

وضُبط 4834 متسولا خلال العام الحالي، منهم 1586 طفلا، وفق تصريح مساعد أمين عام الوزارة لشؤون التنمية والرعاية محمود الجبور.

وقال الجبور لقناة "المملكة" الأردنية، إن عدد الأطفال المضبوطين لتسولهم يبلغ 5800 خلال عام 2021، من أصل 13558 متسولا، وأوضح الجبور أن القانون المعدل لقانون العقوبات غلظ العقوبات للحد من تسول الأطفال.

 

 

طباعة