بحث مع رئيس النيجر سُبل تنمية علاقات التعاون بين البلدين

محمد بن زايد يؤكد اهتمام الإمارات بترسيخ علاقاتها المتميزة مع الدول الصديقة

صورة

أكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، اهتمام دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بتوسيع وترسيخ قاعدة علاقاتها المتميزة مع جميع الدول الصديقة، القائمة على مبادئ الثقة والاحترام المتبادل والتعاون المشترك.

جاء ذلك، خلال استقبال صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس جمهورية النيجر، إيسوفو محمدو، إذ بحث سموّه مع رئيس النيجر علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، وسبل تنميتها وتطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ورحّب صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال المحادثات التي جرت أمس، فى قصر الرئاسة بأبوظبي، بزيارة رئيس النيجر والوفد المرافق إلى الدولة، التي تسهم في دفع علاقات البلدين إلى آفاق أرحب من التعاون على مختلف الصعد لتحقيق مصالحهما المتبادلة.

وبحث سموّه والرئيس إيسوفو محمدو الفرص والمقومات المتعددة، لتعزيز علاقات التعاون بين دولة الإمارات وجمهورية النيجر في مختلف القطاعات الحيوية، خصوصاً التنموية والاقتصادية والاستثمارية، بما يخدم مصالحهما المشتركة. واستعرض الجانبان تطوّرات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية، وتبادلا وجهات النظر حول عدد من القضايا التي تهم البلدين. وأشار صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى أن علاقات التعاون مع النيجر تشهد نمواً وتطوّراً في العديد من المجالات، متمنياً سموّه الارتقاء بمستوى هذا التعاون إلى مسارات جديدة متنوّعة تخدم مصالح البلدين وشعبيهما الصديقين وتلبي تطلعاتهما.

من جانبه، أكد رئيس النيجر حرص بلاده على تطوير وتنمية تعاونها المشترك مع دولة الإمارات في المجالات التنموية والاقتصادية، التي تدعم جهود التنمية والبناء والتقدم في البلدين، معرباً عن سعادته بزيارة دولة الإمارات، وبحفاوة الاستقبال الذي حظي بها والوفد المرافق، متمنياً لعلاقات الصداقة والتعاون بين البلدين والشعبين الصديقين مزيداً من النمو والتطوّر بما يخدم مصالحهما المشتركة. وأكد الجانبان في ختام اللقاء حرص البلدين على تنمية ودفع علاقات التعاون إلى آفاق أوسع وأشمل، في ظل الرغبة المشتركة لدى قيادتي البلدين في تعزيز هذه العلاقات. وشددا على أهمية تضافر الجهود الدولية لمواجهة خطر التطرف والإرهاب بأشكاله كافة، مؤكدين ضرورة تحقيق التنمية والازدهار، وترسيخ قيم التسامح والحوار والسلام بين شعوب العالم كافة.

وأقام صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مأدبة غداء تكريماً لضيف البلاد والوفد المرافق له.


ولي عهد أبوظبي يستقبل رئيس وزراء موزمبيق

استقبل صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، في قصر البحر، رئيس وزراء موزمبيق كارلوس أوغستينو دو ريسايو، الذي يزور البلاد حالياً.

وبحث الجانبان، خلال اللقاء، علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين وفرص وإمكانات تطويرها، خصوصاً في المجالات التنموية والاقتصادية والاستثمارية، بما يحقق مصالحهما المتبادلة. كما استعرض الجانبان عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك وتبادلا وجهات النظر بشأنها.

طباعة