«سفينة الأمل»على شواطئ دبي

معرض السفينة يتضمن أكثر من 7000 كتاب. من المصدر

 

يستضيف ميناء راشد في الفترة من 22 يناير الجاري حتى السادس من فبراير المقبل، السفينة الألمانية «لوغوس هوب»، التابعة للمنظمة الدولية الخيرية (جي.بي.إيه) ومقرها ألمانيا، التي تحمل أضخم معرض عائم للكتاب في العالم، خلال فعاليات مهرجان دبي للتسوق ،2011 وذلك للمرة الثانية بعد 15 عاماً من زيارتها الأولى لدبي، بهدف منح زوار المهرجان فرصة الالتقاء بطاقم السفينة الشهيرة، التي تسعى إلى نشر المعرفة الثقافية بين شعوب العالم، إلى جانب مهمتها الإنسانية، علماً بأن هذه الزيارة الخيرية تأتي برعاية «دبي العالمية». وتحتضن السفينة، التي تم بناؤها في عام ،1973 معرضاً ضخماً للكتاب يضم أكثر من نصف مليون كتاب متنوعً، تنتشر على مساحة 610 أمتار مربعة، ما يجعلها أكبر معرض عائم للكتاب، وستبقى السفينة راسية حتى السادس من فبراير، لتنتقل بعدها إلى مدينة أبوظبي.

وأكد الرئيس التنفيذي للعمليات في مؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري، يوسف مبارك، أن إدارة المهرجان حرصت على استضافة رحلة «سفينة الأمل» في إطار السعي إلى دعم القضايا الإنسانية، وإتاحة الفرصة أمام زواره، للمشاركة في مساندة المحتاجين حول العالم، وإضاءة الحياة الإنسانية بمزيد من الأمل. وأضاف مبارك «تقوم السفينة بمهمة نادرة من أجل نشر الثقافة والمعرفة، لتعزيز التبادل الثقافي والتفاهم بين شعوب العالم، من خلال معرضها العائم للكتاب الذي يعتبر أكبر معرض كتاب تعليمي وعائلي في العالم، كما تضطلع بعدد من المهام الإنسانية، إذ تقدم يد المساعدة لأماكن التوتر حول العالم وفق حاجاتهم». ويضم معرض الكتاب على السفينة مجموعة متنوعة من الكتب تزيد على 7000 كتاب، بأسعار مناسبة تتنوع بين العلوم والرياضة والهوايات والطبخ والفنون والطب والقواميس واللغات والفلسفة، كما يوجد العديد من الكتب للأطفال، منها التعليمية وغيرها، فالعائلة كلها تستطيع الاستمتاع بالمعرض، كما أن سطح السفينة المخصص للزوار مكيف بالكامل ومفتوح للحضور ليستكشفوه، فمن منطقة الترحيب بالزائرين، حيث يتم تعريفهم بالسفينة من خلال فيلم قصير وعروض تفاعلية، وإلى المقهى العالمي تباع مختلف الوجبات الخفيفة والعصائر.

طباعة