1248 منتفعاً من الخدمات العلاجية في مستشفى الجامعة

«استشاري الشارقة» يطالب بتوفير مراكز طبية لأصحاب الهمم

جانب من الجلسة العاشرة التي عقدها «استشاري الشارقة» الخميس الماضي. من المصدر

طالب أحد الأعضاء بالمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، هيئة الشارقة الصحية بأهمية توفير مراكز طبية متخصصة للتعامل مع احتياجات أصحاب الهمم، من أجهزة ومعدات طبية ورعاية علاجية في المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة، ومنحها الأولية في مشروعات الهيئة، مشيراً إلى أن المراكز المتاحة محدودة لدى مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وتقدم فقط خدمات أولية، ما يكبّد الأسر عناء الذهاب لمسافات بعيدة لمراكز طبية متخصصة موجودة في إمارات أخرى.

جاء ذلك خلال الجلسة العاشرة التي عقدها المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، الخميس الماضي، ضمن أعماله لدور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي العاشر، برئاسة رئيس المجلس علي ميحد السويدي، وذلك بمقره في مدينة الشارقة، بعد أخذ الاحتياطات ودواعي السلامة العامة والتباعد الجسدي.

وتفصيلاً، أشار عضو المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، الدكتور حميد السويجي الزعابي، إلى أن عدد المستفيدين من المساعدات الشهرية من أصحاب الهمم في المنطقة الشرقية لمدن خورفكان وكلباء ودبا الحصن، يصل إلى 454 مستفيداً، لافتاً إلى أهمية العمل على توفير مراكز طبية متخصصة للتعامل مع احتياجات أصحاب الهمم من أجهزة ومعدات طبية، خصوصاً أن المتاح محدود لدى مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وتقدم فقط خدمات أولية غير تخصصية أو علاجية، ما يكبد الأسر عناء الذهاب لمسافات بعيدة لمراكز طبية متخصصة موجودة في إمارات أخرى.

وأكد رئيس هيئة الشارقة الصحية، عبدالله علي المحيان، في رده على استفسار عضو المجلس الاستشاري، بشأن نقص الخدمات الصحية المقدمة لفئة أصحاب الهمم في المنطقة الشرقية، أن الهيئة تأسست بهدف الارتقاء بخدمات الرعاية الصحية في المنطقة، وتسعى بموجب اختصاصاتها إلى توفير أوجه الرعاية الصحية، لافتاً إلى أنه تمت تغطية فئة أصحاب الهمم من مواطني إمارة الشارقة، ضمن برنامج الرعاية الصحية المقدمة في مستشفى الجامعة منذ عام 2015، ليصل عدد المنتفعين من البرنامج إلى 1248 منتفعاً من الخدمات العلاجية والوقائية المقدمة من المستشفى.

وأشار إلى أن برنامج التأمين الصحي في الشارقة شمل أصحاب الهمم، ويقدم لهم الخدمات العلاجية والوقائية حتى بعد تجاوز سن الـ18 للوافدين.

وبيّن أنه سيتم إنشاء أفرع لمستشفى الجامعة في مدن المنطقة الشرقية، التي ستكون إضافة نوعية لتقديم الخدمات بالمنطقة، مشيراً إلى أن مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية تقوم بدور كبير في خدمة أصحاب الهمم.

طباعة