محمية رأس المال بنسبة 95%

«أبوظبي الإسلامي» يطلق شهادات استثمار في شركات للرعاية الصحية

أطلق مصرف أبوظبي الإسلامي، شهادات جديدة محمية رأس المال بنسبة 95%، للاستثمار في سلّة أسهم عدد من شركات قطاع خدمات الرعاية الصحية، حيث لا يوجد سقف محدد للعائدات المحتملة، في ما تبلغ فترة استحقاقها 12 شهراً.


وقال رئيس قطاع إدارة الثروات والخدمات المصرفية المميزة في «أبوظبي الإسلامي»، سيف العلكيم، إن خدمات الرعاية الصحية تكتسب زخماً متزايداً، باعتبارها إحدى القطاعات التي شهدت إقبالاً قوياً من جانب المستثمرين على خلفية تفشي جائحة «كوفيد-19».

وأضاف: «تغطي هذه السلة الأساسية الجديدة عدد من الأسهم المتوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية، ضمن مجموعة من الشركات الدولية في قطاع الرعاية الصحية التي تمتلك المقومات والإمكانات التي تؤهلها للاستفادة من مثل هذه التوجهات في عالم ما بعد الجائحة»، متوقعاً أن توفر هذه الشهادات عائدات قوية مع مخاطر محدودة في رأسمالها.

وأكد العلكيم أن المصرف سيواصل تطوير حلول مبتكرة في إدارة الأصول، بما يلبي احتياجات المتعاملين، ويتيح لهم ترجمة أهدافهم المالية من خلال محفظة استثمارية متنوعة.


ووفقاً للمصرف، فقد شهدت أسهم شركات قطاع الرعاية الصحية إقبالاً واهتماماً قوياً خلال عام 2020، عقب تفشي جائحة «كوفيد-19» التي أسهمت في زيادة الحاجة إلى إيجاد علاجات فعّالة وتسارع وتيرة تطوير لقاحات آمنة وذات كفاءة عالية.

وتُستحق هذه الشهادات الاستثمارية خلال عام واحد، وهي تتيح للمستثمرين فرصة الوصول إلى كبرى شركات الرعاية الصحية الدولية، كما أنها مصممة لاغتنام فرص النمو المتوقع في الشركات المشاركة في عمليات البحث والتطوير وإنتاج الأدوية واللقاحات وتوزيعها.

وتشمل سلّة الأسهم: شركة «ميرك آند كو»، «غيلياد ساينسز»، «جونسون آند جونسون»، «سانوفي»، «نوفارتس»، وجميعها شركات توفر محفظة متنوعة من المنتجات الدوائية، وتحظى بطلب قوي ومستقر في الأسواق الدولية.


ولفت المصرف إلى أنه تم فتح باب الاكتتاب في الشهادات الجديدة حتى الرابع من فبراير 2021، في ما يبلغ الحد الأدنى للمبلغ الذي يمكن استثماره 50 ألف دولار. ويمكن للمتعاملين استرداد قيمة استثمارهم شهرياً بعد فترة الإغلاق التي تمتد ثلاثة أشهر.

 

 

طباعة