4 ملايين معاملة جمركية في دبي خلال 3 أشهر

قطاع التجارة الخارجية حقق أداء متميزاً في الربع الأول. أرشيفية

أنجزت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي، أربعة ملايين معاملة جمركية، في الربع الأول من عام 2020، بزيادة قدرها 60% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وقال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، سلطان أحمد بن سليم: إن «جمارك دبي تحرص على أداء دورها الحيوي في حماية صحة المجتمع وسلامته وأمنه، حيث يتقدم ضباط التفتيش الجمركي في خط الدفاع الأول مُجهَزين بكل وسائل الوقاية، من الملابس الواقية والقفازات والكمامات، ومحميين بوساطة جهاز ممر المفتش الجمركي الآمن، الذي أطلقته الدائرة للحفاظ على صحة الموظفين وسلامتهم، وتعقيمهم في أماكن عملهم، ويعملون عن كثب مع كل الجهات الحكومية لضمان استمرار تدفق البضائع بأعلى درجات الأمان والسلامة الصحية إلى الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية، يؤازرهم جميع الموظفين في جمارك دبي، من خلال نظام العمل عن بُعد من المنزل، الذي طبقته الدائرة تنفيذاً للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها دولة الإمارات لحماية المجتمع من وباء (كورونا)».

وأضاف: «تحرص جمارك دبي على أداء مهامها الحيوية في خدمة المجتمع والاقتصاد الوطني، وحماية الحدود في كل الظروف ومهما كانت التحديات، وبمواكبة الأداء المتميز لقطاع التجارة الخارجية، حققت الدائرة، في الربع الأول من عام 2020، قفزة استثنائية في عدد المعاملات الجمركية المنجزة، بزيادة قدرها 60%، لتصل إلى أربعة ملايين معاملة، مقارنة مع 2.5 مليون معاملة للفترة ذاتها من عام 2019، ما يظهر مدى القدرة على الاستجابة السريعة وبكفاءة عالية للمتطلبات المستجدة التي يحتاج إليها المتعاملون لإنجاز معاملاتهم الجمركية من دون تأخير، لتمكينهم من توفير الكُلفة في ظل الظروف العالمية، ومن دون الإخلال بجودة الخدمات المقدمة التي تتم على مدار الساعة، وقد سارعت جمارك دبي إلى التطبيق الفوري للمبادرات التي أطلقتها حكومة دبي لدعم قطاع التجارة الخارجية، ضمن حزم التحفيز الاقتصادي، ليتمكن المتعاملون من الاستفادة بصورة مباشرة من هذه المبادرات، لتعزيز قدرتهم على مواجهة التحديات الراهنة».

طباعة