محافظ «المركزي»: 3 تحديات أساسية تواجه الأسواق الناشئة - الإمارات اليوم

أبرزها مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتطبيقات التكنولوجيا المالية

محافظ «المركزي»: 3 تحديات أساسية تواجه الأسواق الناشئة

صورة

قال محافظ المصرف المركزي، مبارك راشد المنصوري، إن «المخاطر التي سببت الأزمة المالية العالمية تمت معالجتها في مقررات (بازل 3)»، مشيراً إلى وجود ثلاثة تحديات أساسية تواجه الأسواق الناشئة مالياً: الأول تنفيذ معيار الخسارة المتوقع، والثاني الاشراف على عمليات مكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب، والثالث تطبيقات التكنولوجيا المالية.

جاء تصريحات المنصوري، في كلمة افتتاحية للمحافظ أمام المؤتمر الدولي الـ20 لمراقبي البنوك، والذي عقد في أبوظبي أول من أمس، وتم بثها على موقع المصرف المركزي أمس.

وتفصيلاً، قال محافظ المصرف المركزي، مبارك راشد المنصوري، إنه «كان هناك عدد من أوجه القصور الرئيسة في (إطار بازل) قبل الأزمة المالية العالمية، وهي رأس المال المنخفض، مع وجود خسائر لبنوك حول العالم، بجانب الرافعة المالية المفرطة، وإهمال مخاطر السيولة وعدم كفاية الاعتبارات التحوطية»، مشيراً إلى أنه بعد عقد من الزمن، يمكن القول إنه تمت معالجة أوجه القصور هذه من خلال معايير (بازل 3).

وأضاف المنصوري، أن «دولة الإمارات ملتزمة بجدول إصلاحات (بازل 3)، إذ نعتقد هنا أن رأسمال البنك الأعلى جودة هو حجر الزاوية في أي نظام مالي عالمي مستدام، وقمنا بالاستفادة من الجهود البارزة للجنة بازل بطرق عدة دعمت تطور القطاع المالي بالدولة».

وتابع: «ثبت أن البنوك ذات رأس المال الجيد، هي وحدها القادرة على تقديم الائتمان باستمرار من خلال الدورة الاقتصادية»، لافتاً إلى وجود ثلاثة تحديات أساسية تواجه الأسواق الناشئة مالياً: الأول تنفيذ معيار الخسارة المتوقع، والثاني الاشراف على عمليات مكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب، والثالث تطبيقات التكولوجيا المالية.

وبين المنصوري، أن «هناك تحديات تفرضها التكنولوجيا المالية، اذ نلاحظ كيف أن التقدم السريع في التكنولوجيا الرقمية يحول المشهد المالي بأكمله». وأوضح أن التحدي هو تحقيق التوازن بين الكفاءة وسلامة النظام المالي في مواجهة مثل هذه التغييرات السريعة، مشيراً إلى أن دولة الإمارات تشهد نمواً سريعاً في كافة القطاعات في مقدمتها القطاع المالي.

وقال المنصوري: «تقع على عاتقنا مسؤولية التأكد من وضع البنية التحتية الداعمة للابتكار المستدام لتزدهر، ويجب أن نضمن أن المشرفين لدينا مجهزون بشكل جيد لتحديد وتقييم ومعالجة المخاطر المحتملة المرتبطة بالتكنولوجيا المالية».

طباعة