تفعيل أعمال مركز الإمارات للجاهزية للمستقبل - الإمارات اليوم

القرقاوي: صناعة المستقبل تتطلب من الحكومات أداء دور فاعل في توليد الأفكار وابتكار الحلول

تفعيل أعمال مركز الإمارات للجاهزية للمستقبل

صورة

أعلنت حكومة دولة الإمارات، في ختام أعمال الدورة الثالثة لمجالس المستقبل العالمية في دبي أمس، عن تفعيل أعمال «مركز الإمارات للجاهزية للمستقبل»، الهادف إلى مساعدة الحكومات، وتعزيز قدراتها في مجالات الاستعداد للمستقبل، من خلال دعم التفكير الاستباقي الذي يعتمد على الدراسات والبحوث والاستشراف العلمي.

وأكد وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل الرئيس المشارك لمجالس المستقبل العالمية، محمد عبدالله القرقاوي، أن صناعة المستقبل تتطلب من الحكومات أداء دور فاعل وأساسي في توليد الأفكار، وابتكار الحلول والنماذج القائمة على استشراف المستقبل والدراسات الاستباقية، بما يعزز مسيرة التنمية المستدامة ومستويات جودة حياة المجتمعات.

وقال القرقاوي إن جهود دولة الإمارات لتحقيق الجاهزية للمستقبل، تنطلق من رؤى القيادة وتوجهاتها بأهمية تعزيز قدرات الحكومات على استشراف المستقبل، وإعداد خطط وسياسات تنسجم مع التغيرات المتسارعة والمستجدات التي يفرضها التطور الكبير في مختلف المجالات، ما يحتم ضرورة تشكيل منظومة عمل حكومية اجتماعية عالمية مشتركة، تواكب العولمة الجديدة بكل أشكالها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتكنولوجية.

وأضاف وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل أن تنظيم حكومة دولة الإمارات مجالس المستقبل العالمية، يشكل إضافة نوعية لريادة الدولة، ودورها المؤثر في تشكيل مستقبل العالم، والاستعداد له عبر إعداد الحكومات والمجتمعات، وتصميم الحلول التي تواجه تحديات القطاعات الحيوية المؤثرة في حياة الناس، وابتكار نماذج جديدة للعمل الحكومي تتبنى الفكر الاستباقي المستقبلي.

يأتي انطلاق أعمال «مركز الإمارات للجاهزية للمستقبل»، في إطار تنفيذ المبادرة التي أعلنت عنها حكومة دولة الإمارات، ضمن فعاليات الدورة الثانية لاجتماعات مجالس المستقبل العالمية التي عقدت في نوفمبر 2017.

ويعمل المركز على تطوير القدرات الاستراتيجية البعيدة المدى في القطاعات المستقبلية، والارتقاء بأنشطة إدارة المستقبل في وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ووضع منهجيات الاستشراف الاستراتيجي.

طباعة