EMTC

المنتدى الاقتصادي العالمي يبدأ أعماله في دافوس

بدأ المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس» أعمال دورته التاسعة والثلاثين، أمس، بمشاركة أكثر من 2500 شخصية من 96 دولة يمثلون عالم المال والسياسة والاقتصاد والمجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية وغيرها.

وسيركز المنتدى في دورته الحالية على مدى خمسة أيام على الأزمة المالية العالمية الحالية والتأثيرات المنتظرة لها في الفترة المقبلة على الاقتصاد في دول العالم.

وقال الأمين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، انغيل غوريا «لإعادة الثقة التي تعتبر عاملاً أساسياً في حسن سير الأسواق فإننا بحاجة إلى تنظيم أفضل وإشراف أفضل ودراية أكبر من المؤسسات».وسيسيطر على أعمال المنتدى العودة إلى مبدأ الحمائية الذي يتعرض لانتقادات، إذ يعتبر عقبة أمام النمو العالمي، في حين يرى فيه عدد من القادة السياسيين عاملاً ايجابياً. واكتفت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، التي تركز جهودها على تبني خطة الإنعاش الاقتصادي، بإرسال مستشارة للرئيس الجديد. وسيشهد المنتدى الاقتصادي العالمي لهذا العام مشاركة 40 رئيس دولة، إضافة إلى 1400 رئيس تنفيذي لشركات كبرى من دول العالم المختلفة، وهو الرقم الأعلى منذ تأسيس المنتدى في عام ،1971 كما يشارك في المنتدى أيضاً عدد من رؤساء الوزارات، أبرزهم رئيسا الوزراء الروسي فلاديمير بوتين، والبريطاني غوردون براون، إلى جانب 60 وزيرا و510 شخصيات من المجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية، و215 من الأكاديميين، وأساتذة في معاهد البحث، و10 قيادات دينية وروحية تمثل الديانات الرئيسة في العالم.

طباعة