النفط يتجه لتسجيل مكاسب للأسبوع الثالث

«برنت» تراجع إلى 66.47 دولاراً للبرميل. أرشيفية

انخفضت أسعار النفط قليلاً لكنها مازالت تتجه صوب تحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي، بعد أن ارتفعت ثقة الشركات وآفاق نمو الاقتصاد العالمي بفضل تهدئة التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وتراجع «برنت» سبعة سنتات إلى 66.47 دولاراً للبرميل، مسجلاً ارتفاعاً أسبوعياً بنحو 2%.

ونزل خام «غرب تكساس» الوسيط الأميركي 10 سنتات إلى 61.08 دولاراً للبرميل، ليربح نحو 1.5% في الأسبوع.

وعزز إحراز تقدم في النزاع التجاري المستمر منذ فترة طويلة بين الولايات المتحدة والصين، أكبر دولتين مستهلكتين للنفط في العالم، التوقعات بارتفاع الطلب على الطاقة في العام المقبل.

وأعلنت الصين أول من أمس، عن قائمة لإعفاء واردات ستة منتجات نفطية وكيماوية من الولايات المتحدة من رسوم جمركية، بعد أيام من إعلان واشنطن وبكين عن اتفاق تجاري مؤقت من المقرر توقيعه في بداية يناير.

وبحسب استطلاعات للرأي، من المرجح أن تتفادى معظم الاقتصادات الكبرى الركود في الوقت الحالي، لكن النمو سيظل فاتراً في 2020.

وزاد سعر «برنت» 23% مقارنة بمستواه في بداية العام، وانخفضت أسعار النفط نحو 20% في 2018.

ورفع «يو.بي.إس»، توقعاته لسعر النفط لعام 2020 لكنه يتوقع أيضاً أن تشهد سوق النفط فائضاً في المعروض بمقدار 300 ألف برميل يومياً في العام المقبل.

 

طباعة