صندوق النقد: إضافة اليوان إلى سلة عملاتنا تزيد استقرار النقد العالمي

دعا رئيس صندوق النقد الدولي، دومينيك ستروس كان، الليلة قبل الماضية، إلى دور أكبر لليوان الصيني، في إطار إصلاح واسع للنظام النقدي العالمي.

وقال ستروس كان، في كلمة ألقاها في مقر الصندوق، إن «إضافة عملات الاقتصادات الناشئة، مثل اليوان، إلى سلة عملات يديرها الصندوق قد تزيد استقرار النظام العالمي».

وتوقع دوراً أكبر لحقوق السحب الخاصة للصندوق التي تتكون حالياً من الدولار والجنيه الإسترليني واليورو والين مع مرور الوقت، لكنه قال إن الأمر يتطلب قدراً كبيراً من التعاون الدولي.

ووفقاً لنسخة معدة من التصريحات، أضاف ستروس كان أن «زيادة دور حقوق السحب الخاصة ستتطلب بكل تأكيد طفرة كبيرة في تنسيق السياسات الدولية».

وتابع «لهذا السبب أتوقع أن يتطور نظام أصول الاحتياطي العالمي تدريجياً، إلى جانب إدخال تغييرات في الاقتصاد العالمي». وقال رئيس الصندوق إنه من دون إدخال تغيرات على النظام العالمي، فإن العالم ربما يكون يغرس بذور الأزمة الاقتصادية المقبلة.

طباعة