بينهما المونديال آخر المحطات المؤهلة إلى «الألعاب العالمية» في أميركا 2022

أبوظبي تستضيف في نوفمبر المقبل أبرز بطولتين عالميتين في الجوجيتسو

البطولتان تجمعان نخبة اللاعبين من الإمارات ومن بقية دول العالم. من المصدر

أعلن اتحاد الجوجيتسو، عن استضافة أبوظبي اثنتين من أبرز بطولات الجوجيتسو العالمية في نوفمبر المقبل، في خطوة تُكرّس مكانة أبوظبي بصفتها عاصمة عالمية للجوجيتسو. وتعود بطولة العالم للجوجيتسو، التي تجمع نُخبة لاعبي الجوجيتسو من جميع أنحاء العالم تحت سقف واحد، إلى أبوظبي بين 3-11 نوفمبر المقبل تحت مظلة الاتحاد الدولي، ويليها انطلاق منافسات النسخة «13» من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، أضخم وأبرز الفعاليات على أجندة الجوجيتسو العالمية، في صالة جوجيتسو أرينا بين 14 و19 من الشهر ذاته.

وتمثّل بطولة العالم للجوجيتسو منصة مثالية لنجوم المنتخب لتعزيز خبراتهم وصقل مهاراتهم في مواجهة مجموعة من أفضل لاعبي الجوجيتسو في العالم، ولا سيما في ضوء مشاركة ما يزيد على 1000 لاعب محترف من جميع أنحاء العالم. وتُعد هذه البطولة المحطة الأخيرة لضمان التأهل إلى الألعاب العالمية التي تستضيفها الولايات المتحدة في صيف 2022.

وبعد أشهر قليلة من استضافة النسخة الـ12 من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، تعود البطولة إلى العاصمة الإماراتية من جديد وسط مستويات عالية من التنظيم الاحترافي لتتيح فرصة مثالية أمام ألمع الرياضيين العالميين لاختبار مهاراتهم على بساط النزال في مواجهة أفضل المنافسين، إذ تلعب البطولة دوراً كبيراً في تعزيز تصنيف اللاعبين المحترفين وترسيخ مكانتهم في مصاف النخبة.

وقال نائب رئيس الاتحاد، محمد سالم الظاهري في تصريح صحافي: «نتطلع إلى تحقيق المزيد من النجاحات بالتزامن مع احتفالاتنا بالذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات. وتشكل استضافة الإمارات لحدث إكسبو 2020 إحدى أضخم الفعاليات العالمية مصدر إلهام حقيقي لنا جميعاً لتحقيق الريادة على جميع المستويات. كما تسهم استضافة أبرز فعاليتين في عالم الجوجيتسو خلال شهر واحد في تعزيز إنجازات الدولة والارتقاء بها إلى آفاق جديدة».

• تستضيف أبوظبي المونديال بين 3-11 نوفمبر، و«أبوظبي العالمية» بين 14-19 من الشهر نفسه.

طباعة