العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مليار لقاح ضد «كورونا» وزعت في الصين و500 ألف وفاة في البرازيل

    أعلنت الصين الأحد توزيع مليار جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا مؤكدة أنها باتت شبه خالية من الإصابات، فيما تخطت البرازيل 500 ألف وفاة جراء الوباء.

    ومع تحسن الأوضاع الصحية، عمدت بعض الدول مثل فرنسا واليابان إلى تليين التدابير التي فرضتها لاحتواء الإصابات اعتبارا من اليوم، في حين شددت روسيا الإجراءات في ظل طفرة جديدة من الإصابات بالمتحور «دلتا».

    وأعلنت وزارة الصحة الصينية حقن أكثر من مليار جرعة من اللقاحات المضادة لكورونا، بدون أن تحدد نسبة السكان الذين تلقوا اللقاح كاملا.

    ويمثل هذا العدد أكثر من ثلث اللقاحات الموزعة في العالم وبلغ عددها 2.5 مليار جرعة، وفق تعداد أجرته وكالة فرانس برس الجمعة استنادا إلى مصادر رسمية.

    من جهتها سجلت البرازيل مؤخرا زيادة في عدد الوفيات اليومية، ما يؤكد موجة وبائية ثالثة.

    وبات البلد البالغ عدد سكانه 212 مليون نسمة السبت الثاني في العالم بعد الولايات المتحدة يتخطى عدد الوفيات فيه جراء الوباء 500 ألف، سجلت 2301 منها في الساعات الـ24 الأخيرة.

    وارتفع المعدل الأسبوعي للوفيات اليومية هذا الأسبوع مجددا إلى ما فوق ألفي وفاة لأول مرة منذ 10 مايو.

    والوضع حرج في 19 من ولايات البرازيل الـ27، مع تخطي نسبة إشغال الأسرة في أقسام العناية المركزة 80%، وبلوغ النسبة 90% في ثمان منها.

    ولم تباشر البرازيل حملة التلقيح إلا في وقت متأخر في منتصف يناير، وتلقى 29% فقط من السكان جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، في حين أن 11.36% فقط ملقحون بالكامل.

    وفي ضوء تحسن الوضع الصحي، ترفع فرنسا الأحد حظر التجول الساري منذ ثمانية أشهر، في محطة جديدة على طريق عودة الحياة إلى طبيعتها بعد التخلي هذا الأسبوع عن وضع الكمامة في الخارج. وسيكون بإمكان الفرنسيين الاحتفال بعيد الموسيقى بشكل شبه عادي الإثنين.

    وفرنسا هي إحدى دول أوروبا الأكثر تضرراً من فيروس كورونا مع أكثر من 110 آلاف وفاة، وكانت من آخر الدول التي أبقت مثل هذا الإجراء إلى جانب إيطاليا واليونان.

    وتتجه دول أوروبية أخرى بينها ألمانيا وإسبانيا إلى رفع تدريجي لتدبير وضع الكمامات.

    طباعة