"شينخوا": موافقة منظمة الصحة العالمية على "سينوفارم" تعطي زخماً لمكافحة كوفيد-19

أكدت وكالة الأنباء الصينية (شينخوا) أن موافقة منظمة الصحة العالمية على لقاح سينوفارم الصيني تعطي زخماً لمكافحة "كوفيد-19".

وقالت الوكالة في تعليقها، أمس: "منحت منظمة الصحة العالمية الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح كوفيد-19 الصيني يوم الجمعة، في خطوة لتمكين دور أكبر للقاح في مكافحة المرض".

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن سلامة وفعالية وجودة اللقاح تدعم الموافقة على الاستخدام الطارئ له. كما يمهد القرار الطريق لإدراجه في (كوفاكس)، البرنامج العالمي الذي يهدف إلى ضمان التوزيع العادل والمنصف للقاحات بين البلدان- وخاصة النامية منها.

وقالت (شينخوا): يتطلب اللقاح المعطل ظروف تخزين سهلة، ما يجعله مناسبا للغاية للاستخدام في الأماكن منخفضة الموارد. وبعبارة أخرى، يمكن للبلدان النامية، حيث هناك حاجة ماسة إلى لقاحات كوفيد-19، أن تستفيد أكثر من غيرها.

واعتبارا من يوم الأربعاء الماضي، تم إعطاء أكثر من 1.1 مليار جرعة من لقاح كوفيد-19 على مستوى العالم، ولكن تم إعطاء أكثر من 80 بالمئة من تلك الجرعات في البلدان ذات الدخل المرتفع والمتوسط الأعلى، بينما تم إعطاء 0.3 بالمئة فقط في البلدان منخفضة الدخل، وفقا لمدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس.

وحتى الآن، أصدرت منظمة الصحة العالمية قوائم لقاحات للاستخدام في حالة الطوارئ، والتي تنتجها شركات (بيونتك) و(مودرنا) وبعض الشركات الأخرى، فيما يعد اللقاح الصيني أول لقاح من دولة غير غربية يحصل على الموافقة.

وتعهدت الصين بأن تصبح لقاحاتها ضد كوفيد-19 منفعة عامة عالمية، فيما يعد حصول اللقاح على موافقة منظمة الصحة العالمية، خطوة أخرى ملموسة.

طباعة