متسوقون توجهوا إلى المراكز التجارية ببدائل منزلية

بدء حظر أكياس البلاستيك في أبوظبي

المجتمع يمكنه اتخاذ خطوات إيجابية نحو استخدام الأكياس القابلة لإعادة الاستخدام. تصوير: نجيب محمد

شهدت منافذ التسوق في أبوظبي، أمس، بدء تنفيذ قرار حظر استخدام الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، واستبدالها بأكياس متعددة الاستخدامات.

وشهدت طاولات الحساب داخل هذه المراكز بطئاً في الحركة بسبب استفسارات المتسوقين.

ووضعت مراكز تسوق لافتات كبيرة الحجم على واجهاتها وفي المداخل الرئيسة، معلنة خلو متاجرها من الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد. كما عرضت، في أماكن بارزة، أكياس التسوق ذات الاستخدامات المتعددة بأحجام وأسعار مختلفة، لتتيح للمتسوقين الاختيار بينها حسب حجم مشترياتهم.

وراوحت أسعار الأكياس البديلة ما بين 50 فلساً و13 درهماً، حسب النوع والحجم.

ونظمت هيئة البيئة في أبوظبي، أمس، جولة ميدانية على الأسواق، شملت فرع اللولو في المشرف مول، وسبينيس، في شارع المرور، وكارفور، في شارع المطار، إضافة إلى فرع جمعية أبوظبي التعاونية، في شارع المرور، للتأكد من تطبيق قرار حظر استخدام الأكياس ذات الاستخدام الواحد، وتوافر البدائل للأكياس المحظورة.

وحضر متسوقون بأكياس متعددة الاستخدامات، خاصة بهم، لحمل مشترياتهم، في ظل حاجة كثيرين منهم إلى الأكياس ذات الحجم الكبير.

وذكرت أمين عام الهيئة، الدكتورة شيخة الظاهري، خلال الجولة الإعلامية، أن متاجر التجزئة التي التزمت بالقرار وبدأت بتطبيقه تشكل ما نسبته 71% من المنافذ، مضيفةً أن الهيئة ستتابع تطوير البدائل في الفترة المقبلة.

‏وأشارت الظاهري إلى التزام المنافذ الرئيسة للبيع بالتجزئة في العاصمة أبوظبي بتطبيق حظر استخدام الأكياس البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، بهدف توفير أسلوب حياة أكثر استدامة للمواطنين والمقيمين والزوار في الإمارة، لافتة إلى إدراك الهيئة أن التغيير يستغرق وقتاً، وأن المجتمع يمكنه اتخاذ خطوات إيجابية نحو استخدام الأكياس القابلة لإعادة الاستخدام للمشاركة في توفير بيئة صحية للجميع في أبوظبي.

من جانبها، دعت نائب المدير العام للشؤون التشغيلية بالإنابة في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، الدكتورة مريم حارب السويدي، المستهلكين إلى التفاعل الإيجابي مع بدائل الأكياس البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، مشيرة إلى أن الأكياس البلاستيكية مصنوعة من مصادر غير متجددة، وتسهم بشكل كبير في تغير المناخ، وتلوث التربة والمياه.

11 مليار كيس

أكدت أمين عام الهيئة، الدكتورة شيخة سالم الظاهري، أن كمية البلاستيك المستخدم لمرة واحدة تشكل 36% من إجمالي الإنتاج العالمي للبلاستيك، البالغ نحو 400 مليون طن سنوياً، أما في الإمارات، فيستهلك 11 ملياراً من الأكياس البلاستيكية سنوياً (وفق تقرير عرض في القمة العالمية للحكومات في فبراير 2019) أي ما يعادل 1182 كيساً سنوياً. وقالت: «يعتبر ذلك معدلاً مرتفعاً جداً مقارنة مع المعدل العالمي، البالغ 307 أكياس للفرد سنوياً».

وجاء الإعلان ليؤكد أهمية العمل المشترك بين القطاعين الحكومي والخاص لمعالجة التحديات المتعلقة بالمواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة وتأثيرها في البيئة.

• المنافذ الرئيسة للبيع بالتجزئة ملتزمة بتنفيذ الحظر.

طباعة