ملك البحرين: قيام اتحاد دولة الإمارات قبل نصف قرن كان إيذانًا بدولة محورية تمكنت من إنجاز خطوات عملاقة

وجه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل مملكة البحرين رسالة الى دولة الامارات العربية المتحدة بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين، أكد فيها أن قيام اتحاد دولة الإمارات العربية قبل نصف قرن كان إيذانًا بدولة محورية تمكنت منذ السنوات الأولى لتأسيسها، من إنجاز خطوات عملاقة في المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والعلمية والثقافية وفي شتى المجالات لتكون اليوم في مصاف الدول المتقدمة.

وأعرب جلالته عن بالغ الاعتزاز بالعلاقات الأخوية الراسخة والوطيدة التي تربط بين مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة والتي أرسى دعائمها الصلبة وأركانها المتينة الأجداد والآباء، مؤكداً جلالته أن لدولة الإمارات الشقيقة مكانة غالية ومنزلة خاصة في قلب كل بحريني.

وفيما يلي نص الرسالة التي أوردتها وكالة أنباء البحرين : يسعدنا أن نهنئ أخينا صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد وجميع أبناء الشعب الإماراتي الشقيق بمناسبة الذكرى الخمسين لليوم الوطني لبلدهم العزيز.

مؤكدين أن قيام اتحاد دولة الإمارات العربية قبل نصف قرن كان إيذانًا بدولة محورية تمكنت منذ السنوات الأولى لتأسيسها، وبفضل السياسة الحكيمة والجهود الكبيرة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، من إنجاز خطوات عملاقة في المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والعلمية والثقافية وفي شتى المجالات لتكون اليوم في مصاف الدول المتقدمة عبر حضورها القوي وتأثيرها الكبير على مختلف الاصعدة الإقليمية والدولية، ولتثبت عملاً وواقعًا أن هذا الاتحاد هو الأهم في التاريخ الحديث للمنطقة بأسرها.

ونعبر عن عميق اعتزازنا بتلك المسيرة الملهمة التي حققت للشعب الإماراتي الشقيق النمو والتقدم والازدهار بخطوات واثقة وجهود متواصلة واستثمار خلاق لكافة الموارد لتنجح نجاحًا باهرًا في بناء اقتصاد مستدام، ومجتمع أكثر رخاءً، وتحقيق منجزات تنموية وحضارية ضخمة، مع حرص شديد وسعي دؤوب على تعزيز أركان السلام والاستقرار في المنطقة والعالم أجمع ودفع جهود الخير للبشرية بأسرها، فأينما وجدت الامارات وجد الخير والنماء.

وننتهز هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا، لنعرب عن بالغ اعتزازنا بالعلاقات الأخوية الراسخة والوطيدة التي تربط بين مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة والتي أرسى دعائمها الصلبة وأركانها المتينة الأجداد والآباء وكانت وستظل محل كل الرعاية والعناية والاهتمام منا، لتبقى نموذجًا للعلاقات بين الاشقاء والتعاون المشترك .

مؤكدين أن لدولة الإمارات الشقيقة مكانة غالية ومنزلة خاصة في قلب كل بحريني، وأن مواقفها الأخوية المشرفة والتي سيخلدها التاريخ ستظل محفورة في ذاكرة البحرين، تأكيدًا على الروابط الوثيقة والأواصر المتينة من الأخوّة بين البلدين الشقيقين، مشددين على أن مملكة البحرين تقف مع شقيقتها دولة الإمارات العربية المتحدة في صف واحد ومتضامنة معها في كل موجب وظرف سيرًا على نهج الآباء والأجداد في المضي بالعلاقات الثنائية المتميزة في كل المجالات وعلى مختلف الأصعدة لما فيه الخير والنفع لشعبينا الشقيقين.

فهنيئًا لإخواننا في دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بيومهم الوطني والذي نشاركهم فيه فرحتهم وسعادتهم ، مع خالص تمنياتنا بتحقيق المزيد من التقدم و الرفعة و الرقي.

 

طباعة