تشكيل فريق «الشريان الحيوي» لتأمين النقل في دبي

ضاحي خلفان ومطر الطاير وعوض المهيري شهدوا توقيع مذكرة التفاهم. من المصدر

شهد نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، الفريق ضاحي خلفان تميم، والمدير العام رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، مطر محمد الطاير، ونائب مدير الإدارة العامة لأمن الدولة بدبي، اللواء عوض حاضر المهيري، توقيع مذكرة تفاهم لتأمين الحماية والسلامة لقطاع النقل والمواصلات ومستخدميها ومنشآتها، وإعلان تشكيل فريق الشريان الحيوي، لوضع الخطة الاستراتيجية لتأمين قطاع النقل والمواصلات.

ويأتي توقيع المذكرة انطلاقاً من حرص الجانبين على توحيد الجهود لتأمين الحماية والسلامة لقطاع النقل والمواصلات ومستخدميه ومنشآته الخاصة به في إمارة دبي، وتطوير الإجراءات المتبعة بصورة مستمرة، وتحسين فاعلية التعاون والتنسيق بين الجانبين، لضمان سلامة وأمن وانسيابية حركة تنقل الركاب بكفاءة داخل إمارة دبي، وتبادل المعلومات بشأن الأخطار التي قد يتعرض لها قطاع النقل والمواصلات ومستخدموه ومنشآته، وتعزيز العمل المشترك لتحسين أداء العمليات وتبسيط الإجراءات، والتنسيق وإجراء التدريبات الضرورية للتعامل مع حالات الطوارئ والأزمات، وكذلك دعم قنوات الاتصال والتواصل بين الطرفين لتحقيق المصلحة العامة المشتركة، وتفعيل التنسيـق وسرعة تبادل المعلومات بين غرفتَي العمليات، وضمان تطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال أمن المواصلات.

وبموجب مذكرة التفاهم توفر إدارة أمن المواصلات أقصى درجات الأمن والسلامة لقطاع النقل والمواصلات ومستخدميه ومنشآته، وتحديد وتحليل الأخطار التي قد يتعرض لها القطاع، وتقديم الدعم الأمني الضروري في حال حدوث أي خطر، وتوفير الحماية والسلامة للقطاع، ووضع الخطط وتوفير الاحتياجات الضرورية لمواجهة الحوادث والكوارث والتهديدات المحتملة، إلى جانب وضع المعايير والمواصفات الخاصة بأمن قطاع النقل والمواصلات، وضمان تطبيقها وتحديثها بشكل دوري، واقتراح المتطلبات الأمنية التي يجب توافرها في مرافق المشروعات المستقبلية، والتنسيق مع الجهات الحكومية المحلية والاتحادية والأجنبية والهيئات الدولية.

فيما تزود هيئة الطرق والمواصلات، بموجب المذكرة، شرطة دبي بكل المتطلبات والاحتياجات التي تساعد شرطة دبي على تأدية مهامها، بما في ذلك توفير الربط بالأنظمة الإلكترونية والذكية المتوافرة، وتزويدهم بالخطط المستقبلية المتعلقة بوسائل النقل والمرافق والمنشآت والهيئات التابعة لها،

طباعة