برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    التقى أعضاء اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي

    حمدان بن محمد: ننتظر من فرق العمل مضاعفة الجهود لرفع جاهزيتنا لاستضافة «إكسبو»

    حمدان بن محمد اطلع على مستجدات الجهود المبذولة لضمان صحة وسلامة المجتمع. وام

    أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن أنظار العالم ستتركز على دبي في أكتوبر المقبل، ترقباً لحدث وعدت دبي أن يكون علامة فارقة في تاريخه العريق الممتد لأكثر من 150 عاماً، وهو «إكسبو 2020 دبي»، بما يستدعيه ذلك من ضرورة مضاعفة العمل خلال الأشهر القليلة المقبلة، للاستعداد لاستضافة تاريخية لهذا الحدث العالمي الضخم، الذي تستقبل معه دبي وفود 192 دولة، وإيجاد الأجواء التي تضمن لجميع العارضين وملايين الزائرين المنتظر أن يتوافدوا على المعرض طوال فترة إقامته على مدار ستة أشهر كاملة، من داخل الدولة ومن مختلف أنحاء العالم، كل السبل التي تحفظ لهم صحتهم وسلامتهم وراحتهم.

    جاء ذلك خلال لقاء سموه أعضاء اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة، حيث أعرب سمو ولي عهد دبي، عن تقديره لجهود اللجنة العليا، وما تضعه من استراتيجيات وخطط عمل، وما تقوم به من تنسيق فعّال على مدار الساعة بين مختلف الأجهزة المعنية بمكافحة جائحة «كوفيد-19»، وما أثمرته تلك الجهود من نجاحات واضحة في التصدي لتداعيات الأزمة العالمية، وما أظهرته من كفاءة عالية في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مؤكداً سموه ضرورة مواصلة العمل بالروح ذاتها خلال المرحلة المقبلة، للحفاظ على مستوى النجاح المتحقق في هذا الشأن.

    وأثنى سمو الشيخ حمدان بن محمد على ما أبدته جميع الدوائر والهيئات والمؤسسات المعنية، من قدرة على احتواء الموقف، بسرعة وكفاءة عالية، ما مهد لعودة العديد من الأنشطة إلى طبيعتها، مع الاستمرار في الحفاظ على تطبيق التدابير الوقائية، وفتح المجال خلال الأشهر الماضية لاستضافة العديد من الفعاليات العالمية الكبرى في دبي، بحضور عشرات الآلاف من المشاركين والزوار، ضمن أجواء آمنة كانت محل الإشادة والتقدير.

    وقال سموه: «ننتظر من فرق العمل مضاعفة الجهود لرفع جاهزيتنا لاستضافة متميزة لـ(إكسبو 2020 دبي)، وأثق بقدرة الجميع على القيام بهذه المهمة على الوجه الأكمل، لدينا الإمكانات والمعرفة والطواقم عالية الكفاءة اللازمة لتحقيق الهدف، وسنكون على أتمّ استعداد لاستقبال ضيوفنا من حول العالم، في دورة استثنائية لحدث ضخم يدخل به العالم مرحلة جديدة في تاريخه، بأفكار مبدعة تعينه على تجاوز التحديات، وتمكّنه من إطلاق الطاقات نحو المستقبل المنشود».

    وقد اطلع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، خلال اللقاء، من أعضاء اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، على مستجدات الجهود الكبيرة المبذولة على كل المستويات المحلية والاتحادية، لضمان صحة وسلامة المجتمع بجميع مكوناته، وبالتنسيق بين الجهات المعنية كافة، وكذلك أحدث مستجدات حملة التطعيم التي أطلقتها هيئة الصحة في دبي، والتي تواصل توسيع نطاقها عبر مراكزها المنتشرة في كل أنحاء الإمارة، ومن خلال العيادات المتنقلة، لضمان حصول جميع الفئات المستهدفة على اللقاحات لزيادة مناعة المجتمع.

    ولي عهد دبي:

    • «إكسبو دبي» دورة استثنائية لحدث ضخم، يدخل العالم بمرحلة جديدة في تاريخه بأفكار مبدعة.

    طباعة