أسامة هيكل: السيطرة الكاملة على الإعلام أصبحت مستحيلة

وزير الدولة للإعلام في مصر أسامة هيكل. من المصدر

قال وزير الدولة للإعلام في مصر، أسامة هيكل، إن السيطرة الكاملة على الإعلام أصبحت مستحيلة، واتسع نطاق دوره للتأثير الاقتصادي والسياسي، لافتاً خلال جلسة رئيسة ضمن فعاليات منتدى الإعلام العربي، أن تطورات المنطقة لا يمكن مواجهتها من دون الإعلام لتشكيل وعي المجتمع.

وأضاف أن العالم العربي أمام لحظة فارقة في تاريخ الأمة العربية، إذ نشأ الجميع على أن الأمة العربية تربطها الوحدة واللغة والجغرافية والتاريخ المشترك، وشهد العالم العربي حروباً استمرت لسنوات طويلة، كانت بسبب الصراع العربي - الإسرائيلي، الذي تمحور حول القضية الفلسطينية، ثم فوجئ بوجود تغيرات في العالم العربي منذ عام 1990، عندما قامت العراق بغزو الدولة الشقيقة الكويت.

وأشار إلى أن العالم العربي يعيش الآن آثار جائحة «كورونا»، التي أجبرت كل الدول على إجراء اللقاءات العامة عبر الشاشات، مشيراً إلى أن التغيرات السريعة التي حصلت خلال العقود الثلاثة الماضية يشهدها جيلنا الحالي باندهاش تام بسبب سرعة تطورها.

وأكد أن تطور وسائل الإعلام يبقى الأهم حالياً في ظل هذه المتغيرات، إذ أصبح المنع بوسائل الإعلام مستحيلاً مهما بذلت الحكومات من جهود، وأصبح لكل شخص آلة إعلامية خاصة به، وبات الفضاء مملوءاً بقنوات فضائية وتطبيقات إلكترونية يمكنها أن تؤثر بشكل كبير في عملية اتخاذ القرارات السياسية بالدول.

وأفاد بأنه بعدما كان للإعلام دور تنويري وتوجيهي وترفيهي، اتسع النطاق ليصبح له تأثير سياسي واقتصادي، وفقدت الحكومات ما كان يسمى السيطرة الكاملة على الإعلام، وفتح الباب لظهور الشائعات والأخبار المغلوطة والمنقوصة التي تقتضي تحولات جذرية في ما يتعلق بالنظرة العامة إلى الإعلام، وطريقة التعامل معه، وأوضح أنه يجب تطوير وسائل الإعلام وتحديثها لتلبية الاحتياجات الاجتماعية والنفسية والثقافية للإنسان العربي، بتبني خطط تخدم المتلقي، وتراعي حقه في الحصول على المعلومات.

طباعة