حاكم أم القيوين: نحتفل برفع علم الدولة عالياً ليبقى شامخاً معززاً للانتماء الوطني ووحدة الصف

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، أن احتفالاتنا اليوم بيوم العلم هي احتفاء بتولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، مقاليد الحكم، وتلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، التي أطلقها سموه عام 2013.

وأشار سموه الى أننا نحتفل اليوم جميعاً، قيادةً وشعباً، برفع علم الدولة عالياً، ليبقى شامخاً معززاً للانتماء الوطني ووحدة الصف والتلاحم، مدعماً بحماية سواعد الأبطال الأوفياء، الذين يقدمون الغالي والنفيس للذود عن حياضه وأمنه واستقراره وصيانة منجزاته، وليظل العلم رمزاً لسيادة الدولة ووحدتها على مر العصور.

وقال سموه إن احتفالنا بهذه المناسبة الوطنية الغالية إنما هو استذكار للقائد المؤسس، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه الحكام - رحمهم الله - الذين رفعوا علم الاتحاد للمرة الأولى فى عام 1971، واستشرقوا المستقبل منذ بداية الاتحاد، وانطلاقة النهضة الحضارية والإنسانية على هذه الأرض الطيبة، ولتبدأ نهضة حضارية وإنسانية شامخة شملت جميع الميادين، لتتصدّر المؤشرات العالمية فى التنمية الاقتصادية والإنسانية والعلمية.

وأضاف صاحب السمو حاكم أم القيوين: "اليوم، ونحن نحتفل بهذا الرمز الوطني، نجدد العهد والوفاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، ونواصل معاً مسيرة الخير والعطاء والإنجازات، والتفرد على مستوى العالم علمياً وحضارياً بسواعد أبناء الوطن، وستبقى راية الإمارات خفاقة نستمد منها القوة والعزم والإخلاص للوطن وقيادته".

طباعة