يختص بتلبية احتياجات ضحايا العنف وحماية حقوقهم وتقديم الاستشارات لهم

إنشاء مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية

أصدر المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي قراراً يقضي بإنشاء مركز أبوظبي للإيواء والرعاية الإنسانية - (إيواء)، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيساً فخرياً للمركز.

وسيحل مركز «إيواء»، الذي أسس كجهة اعتبارية تابعة لدائرة تنمية المجتمع لرعاية، وتوفير المأوى الآمن والرعاية الصحية والنفسية لضحايا الاتجار في البشر والعنف الأسري وكل أشكال العنف، محل مركز أبوظبي لإيواء النساء والأطفال.

وستشمل اختصاصاته تقديم الرعاية والتأهيل لضحايا العنف، بما في ذلك تأمين المأوى المناسب لهم، ووضع وتطبيق برامج لتأهيلهم وإعادة دمجهم في المجتمع، أو في أوطانهم، ووضع آلية مناسبة لمتابعتهم بعد مغادرة المأوى، بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية. كما يختص المركز بتلبية احتياجات ضحايا العنف وحماية حقوقهم، وتقديم الاستشارات اللازمة لهم، ومساعدتهم في مراحل جميع الاستدلالات والتحقيقات حول حالاتهم، وتأمين حق الدفاع عنهم، وتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم. وعلاوة على ما سبق، سيضطلع المركز بدور توعوي من خلال العمل على تطوير برامج توعية تهدف إلى الوقاية والحد من جرائم الاتجار في البشر والعنف والإيذاء بكل أشكاله، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة.

كما أصدر المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي قراراً يقضي بتوسيع اختصاصات دائرة تنمية المجتمع، لتشمل تنظيم وترخيص الرقابة والإشراف على أنشطة جمع التبرعات في الإمارة وفق التشريعات السارية. وتؤدّي الدائرة دوراً تنظيمياً، يتمثل في وضع الإطار القانوني المنظم لتأسيس دور العبادة والجمعيات ذات النفع العام والنوادي والمؤسسات الرياضية، ووضع المعايير الخاصة بالتراخيص والتفتيش والتدقيق على هذه الجهات، والإشراف على الالتزام بمختلف النظم والمعايير والتشريعات السارية.


- «تنفيذي أبوظبي» أصدر قراراً بشأن تنظيم وترخيص أنشطة جمع التبرعات في الإمارة.

طباعة