«الأرصاد» يحذِّر من ارتياد البحر

استمرار الرياح الترابية حتى الإثنين.. وانخفاض الحرارة 10 درجات

«الأرصاد» توقع أن يكون البحر شديد الاضطراب. أرشيفية

توقّع المركز الوطني للأرصاد أن يكون طقس اليوم مغبراً ومثيراً للأتربة، وغائماً جزئياً بوجه عام، لافتاً إلى حدوث انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة، فيما تكون الرياح مثيرة للغبار والأتربة على بعض المناطق الداخلية المكشوفة.

وأفاد المركز بأن حركة الرياح ستكون شمالية غربية نشطة السرعة إلى قوية أحياناً، تراوح ما بين 30 و40 كيلومتراً في الساعة، تصل إلى 60 كيلومتراً في الساعة على البحر الذي يكون مضطرباً إلى شديد الاضطراب في الخليج العربي، ومضطرب الموج في بحر عمان.

وتأثر معظم مناطق الدولة برياح ترابية قادمة من العراق والكويت، بدأت مساء أمس في المناطق الغربية، مع دخول الرياح الشمالية القوية التي زادت سرعتها على 40 كيلومتراً في الساعة، وكانت محملة بالغبار والأتربة، ووصلت سرعتها إلى 60 كيلومتراً في الساعة، على البحر، ما تسبب في انخفاض درجة الحرارة نحو 10 درجات مئوية.

وعزا المركز أسباب هذه الرياح الترابية إلى امتداد مرتفع جوي سطحي في طبقات الجو العليا على وسط وشمال شبه الجزيرة العربية، يصاحبه منخفض جوي سطحي في طبقات الجو العليا على منطقة الخليج العربي، ما أدى إلى زيادة نشاط الرياح الشمالية الغربية.

وأوضح أن يوم غد سيشهد طقساً غائماً جزئياً إلى غائم أحياناً ولطيف الحرارة نهاراً، وبارداً إلى بارد نسبي ليلاً، لافتاً إلى استمرار الرياح الشمالية الغربية نشطة السرعة والقوية أحياناً على البحر، التي تكون مثيرة للغبار والأتربة على المناطق المكشوفة.

وتابع أن الرياح شمالية غربية بسرعة تصل إلى 55 كيلومتراً في الساعة على البحر الذي يظل مضطرباً إلى شديد الاضطراب في الخليج العربي، ومضطرب في بحر عمان.

وذكر المركز أن طقس الأحد رطب صباحاً، يصبح صحواً إلى غائم جزئياً أحياناً، فيما تكون تظل الرياح شمالية غربية نشطة السرعة وقوية أحياناً على البحر. كما تظل مثيرة للغبار والأتربة على المناطق المكشوفة، ويظل مضطرباً إلى شديد الاضطراب أحياناً في الخليج العربي ومضطرباً في بحر عمان.

وتوقع المركز أن يكون طقس الإثنين رطباً صباحاً، مع احتمال تشكّل ضباب خفيف على بعض المناطق الداخلية، يصبح صحواً إلى غائم جزئياً، وتبقى مثيرة للغبار وبعض الأتربة على المناطق الداخلية نهاراً.

 

طباعة