ارتفاع في الحرارة اليوم وغداً وسقوط أمطار الأحد - الإمارات اليوم

توقف الصيد بالشرقية.. و«الأرصاد»: البحر متوسط إلى مضطرب حتى منتصف الأسبوع

ارتفاع في الحرارة اليوم وغداً وسقوط أمطار الأحد

توقّع المركز الوطني للأرصاد أن يكون الطقس، اليوم، غائماً جزئياً أحياناً، مع تكوّن السحب الركامية بعد الظهر شرقاً. فيما توقف صيادو المنطقة الشرقية منذ أسبوع عن ممارسة الصيد، بسبب الأحوال الجوية والرياح الشديدة، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الأسماك في الأسواق.

وأفاد المركز بأن درجات الحرارة ستميل إلى الارتفاع التدريجي، اليوم، فيما يتشكّل الضباب على بعض المناطق الداخلية. وأضاف أن الرياح ستكون شرقية إلى جنوبية شرقية، بسرعة تراوح بين 18 و30 كيلومتراً في الساعة، تصل إلى 38 كيلومتراً في الساعة على البحر الذي يكون متوسط الموج، يضطرب أحياناً بعد الظهر في الخليج العربي وبحر عمان.

وشهدت الدولة، أمس، طقساً صحواً إلى غائم جزئياً بوجه عام، تحوّل إلى غائم بعد الظهر على الجبال شرقاً وشمالاً، وأصبح رطباً خلال الليل، فيما كانت الرياح شمالية غربية بوجه عام، بسرعة راوحت من 18 إلى 25 كيلومتراً في الساعة، وصلت إلى 38 كيلومتراً في الساعة على البحر، الذي كان مضطرباً غرباً صباحاً، ثم صار متوسط الموج ظهراً في الخليج العربي، وخفيفاً إلى متوسط الموج في بحر عمان.

وذكر المركز أن الطقس غداً سيظل صحواً إلى غائم جزئياً بوجه عام، وتتكون السحب الركامية شرقاً وعلى البحر، مع ارتفاع آخر في درجات الحرارة، فيما ستبقى الرياح شرقية إلى جنوبية شرقية بسرعة من 18 إلى 30 كيلومتراً في الساعة، تصل إلى 38 كيلومتراً في الساعة على البحر الذي يكون متوسط الموج، يضطرب أحياناً مع وجود السحب في الخليج العربي وبحر عمان.

وأفاد المركز بأن طقس الاثنين سيكون غائماً جزئياً مع تكوّن السحب الركامية بعد الظهر شرقاً، واستمرار تكاثر السحب على مناطق مختلفة، مع احتمالات سقوط أمطار متفرقة.

وأوضح أن الرياح المثيرة للغبار ستنشط مع انخفاض درجات الحرارة، خصوصاً على السواحل، فيما تكون الرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية، بسرعة من 20 إلى 35 كيلومتراً، تصل إلى 45 كيلومتراً في الساعة على البحر، الذي يكون مضطرباً، خصوصاً مع وجود السحب في الخليج العربي.

من جانب آخر، توقف أكثر من 500 صياد في المنطقة الشرقية منذ أسبوع عن ممارسة مهنة الصيد، بسبب سوء الأحوال الجوية والرياح الشديدة الناتجة عن هطول الأمطار، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الأسماك في جميع أسواق المنطقة.

وأكد نائب رئيس جمعية صيادي كلباء، محمد إبراهيم، أن متوسط محصول الأسماك التي تم اصطيادها خلال الأيام الماضية، انخفض إلى النصف أو أقل، نتيجة توقف الصيادين عن العمل لليوم السادس على التوالي، بسبب سوء الأحوال الجوية في المنطقة، إضافة إلى الاستجابة لتعميم هيئة الأرصاد الجوية، التي حذرت من ارتياد البحر، لما يترتب عليه من أخطار، مشيراً إلى أن سوق السمك يعاني شحاً في كميات الأسماك، لقلته في البحر أيضاً، بسبب كثرة الملوثات البحرية.

وتابع إبراهيم أن «سقوط الأمطار وارتفاع منسوب الأمواج نتيجة الرياح الشديدة، يسهمان في جذب الأسماك وتنظيف مياه البحر».


محمد إبراهيم:

«سقوط الأمطار وارتفاع منسوب الأمواج يسهمان في جذب الأسماك وتنظيف مياه البحر».

 

طباعة