مذكرة تفاهم لتوظيف 1000 مواطن في الظفرة خلال 3 أشهر - الإمارات اليوم

وقعتها «التوطين» و«اقتصادية أبوظبي»

مذكرة تفاهم لتوظيف 1000 مواطن في الظفرة خلال 3 أشهر

الهاملي (يسار) والهاجري خلال توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال تسريع التوطين بمنطقة الظفرة. من المصدر

أبرمت وزارة الموارد البشرية والتوطين ودائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي مذكرة تفاهم للتعاون في مجال تسريع التوطين بمنطقة الظفرة، من خلال توظيف 1000 مواطن ومواطنة من الباحثين عن العمل من أبناء المنطقة، خلال ثلاثة أشهر، وذلك في إطار تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بإيجاد ما لا يقل عن 10 آلاف فرصة عمل للمواطنين في القطاعين الخاص والحكومي تحقيقاً لمستهدفات برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية (غداً 21)، وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.

وأكد وزير الموارد البشرية والتوطين ناصر بن ثاني الهاملي، التزام الوزارة بأن تطوير الشراكة بين الوزارة والجهات الحكومية الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص هو خيار استراتيجي تنتهجه الوزارة تجسيداً لمبدأ المسؤولية المشتركة في تعزيز مسيرة التوطين.

وقال إن مذكرة التفاهم تؤسس لتعاون استراتيجي بين الجانبين، في إطار وضع وتنفيذ الخطط الاستراتيجية لتعزيز التوطين في منطقة الظفرة على المدى القصير والمتوسط والطويل، وهو ما يسهم في الوصول إلى مستهدفات التوطين ضمن برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية، ودعم جهود لجنة فرص العمل المشكلة من قبل اللجنة التنفيذية التابعة للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

وأكد حرص وزارة الموارد البشرية والتوطين على تقديم الدعم اللازم لتحقيق الأهداف المرجوة من المذكرة، لاسيَّما من خلال استثمار برامج وخدمات التوطين التي تقدمها الوزارة في رفد المؤسسات العاملة في منطقة الظفرة بالمواطنين والمواطنات، وفقاً لاحتياجاتها الوظيفية، فضلاً عن العمل على استقطاب الباحثين عن العمل للمشاركة في أيام مفتوحة للتوظيف، وتنفيذ البرامج التدريبية لرفع الكفاءات والقدرات لدى المرشحين المختارين للتعيين لدى هذه المؤسسات.

من جهته، قال رئيس دائرة التنمية الاقتصادية سيف محمد الهاجري، إن الدائرة ستواصل العمل والتنسيق مع الأطراف المعنية كافة لتأهيل وإعداد وجذب ورعاية المواهب الإماراتية الشابة، بما يتماشى مع توجيهات القيادة لاستقطاب الكفاءات الشابة من أبناء وبنات الوطن، وتأمين الوظائف لهم في شتى المجالات والقطاعات، وتجهيزهم بالإمكانات والمهارات اللازمة، ليكونوا لاعبين فاعلين في سوق العمل. وأكد أن هذه الجهود من شأنها المساعدة على تحقيق الأهداف المنشودة على صعيد توطين الوظائف في مختلف القطاعات، وتسريع وتيرة تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 ذات الصلة بالتوطين، وتعزيز مسيرة الازدهار، ودفع عجلة التنمية الاقتصادية في أبوظبي ودولة الإمارات ككل.

منظومة مستدامة

وضعت حكومة أبوظبي في إطار مسار التوظيف ضمن محور تنمية المجتمع من برنامج «غداً 21»، منظومة مستدامة لفرص العمل، تهدف إلى خلق فرص وظيفية وتأهيل وتدريب الباحثين عن العمل من المواطنين والمواطنات، ومعالجة التحديات القائمة عبر تفعيل خطط الإحلال الوظيفي وبناء شراكات استراتيجية مع القطاع الخاص، بما يساعد على تحقيق مستهدفات التوطين. وتواصل الحكومة جهودها لتوفير برامج التدريب المناسبة لتزويد المواطنين بالمهارات اللازمة، وتأهيلهم للوظائف المتوافرة، بما يسهم في تسريع وتيرة توفير الوظائف للمواهب الإماراتية الشابة في الجهات الحكومية والخاصة. ومن المقرر أن يتم تنظيم أيام مفتوحة للتوظيف قريباً في منطقة الظفرة لاستقطاب المواطنين والمواطنات للعمل لدى المؤسسات، وفقاً لاحتياجاتها الوظيفية.

اقتصادية أبوظبي

أكدت مواصلة

التنسيق مع الأطراف

المعنية لتأهيل

وإعداد وجذب ورعاية

المواهب الإماراتية

الشابة.

طباعة