1115 حالة شفاء و5 وفيات خلال 24 ساعة

2629 إصابة جديدة بـ «فيروس كورونا»

الجهات الصحية دعت إلى الالتزام بالتباعد الاجتماعي. أرشيفية

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، أمس، عن إجراء 499 ألفاً وفحص واحد لفئات مختلفة في المجتمع باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي، تماشياً مع خطتها لتوسيع وزيادة نطاق الفحوص في الدولة بهدف الاكتشاف المبكر وحصر الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» والمخالطين لهم وعزلهم.

‌‎وساهم تكثيف إجراءات التقصي وتوسيع نطاق الفحوص على مستوى الدولة في الكشف عن 2629 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة.

وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 828 ألفاً و328 حالة.

‌‎كما أعلنت الوزارة عن وفاة خمسة أشخاص نتيجة تداعيات الإصابة بالفيروس، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 2219 حالة.

‌‎وأعربت عن أسفها وتعازيها لذوي المتوفين، وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين، مهيبة بأفراد المجتمع التعاون مع الجهات الصحية والتقيد بالتعليمات والالتزام بالتباعد الاجتماعي ضماناً لصحة وسلامة الجميع.

‌‎كما أعلنت عن شفاء 1115 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد، وتعافيهم التام من أعراض المرض. وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 769 ألفاً و458 حالة.

وأعلنت الوزارة عن تقديم 26 ألفاً و189 جرعة جديدة من لقاح «كوفيد-19».

وبذلك يبلغ مجموع الجرعات التي قدمتها حتى أمس 23 مليوناً و339 ألفاً و861 جرعة، ومعدل توزيع اللقاح 235.99 جرعة لكل 100 شخص.

يأتي ذلك تماشياً مع خطة الوزارة لتوفير لقاح «كوفيد-19»، وسعياً للوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم، التي ستساعد في تقليل أعداد الحالات والسيطرة على فيروس «كوفيد-19».

طباعة