خبيرة عالمية تؤكد أهمية استفادة دبي من الذكاء الاصطناعي للحد من انتشار الأمراض

شاينور خوجا: "لتحسين إدارة صحة السكان يحتاج المتخصصون إلى بيانات مفصلة. (من المصدر)

أكدت الرئيس التنفيذي للتأثير في "رايت هيلث"، شاينور خوجا أن استفادة إمارة دبي من تحليلات البيانات وأدوات الذكاء الاصطناعي ستساعد على تجميع المعلومات الصحية من المزوّدين لإنشاء منصة مشتركة للسجلات الطبية، ما يسهم في الحد من انتشار الأمراض المزمنة والسارية في الدولة.

وقالت شاينور خوجا: "لتحسين إدارة صحة السكان، يحتاج المتخصصون في قطاع الرعاية الصحية إلى الوصول إلى بيانات مفصلة من عدة مصادر تشمل المستشفيات، ومزودي الرعاية الأولية، والمتخصصين، والصيدليات، والمرضى أنفسهم. كما يجب إنشاء منصة تخزين مركزية للبيانات تحتوي على السجلات الطبية للمرضى مع معلومات حول معاملاتهم الطبية، والفحوصات، والمؤشرات الحيوية، والأدوية، ومعلومات عن الحساسية، والصور الشعاعية وغيرها".  

وأوضحت خوجا: "حالما تصبح هذه البيانات مركزية، فهي ستساعد الحكومة وشركات التأمين والعاملين في قطاع الرعاية الصحية على مراقبة الأمراض والتوجهات والمشاكل المتعلقة بأسلوب الحياة. فمثلاً، إذا أشارت البيانات إلى زيادة في حالات ارتفاع ضغط الدم بين المرضى خلال فترة معينة، يمكن استخدام تلك البيانات لتحليل الأسباب. كما أن توفر مثل هذه المعلومات سيساعد الأطباء على تقديم توصيات دقيقة ووضع برامج علاج مناسبة لكل مريض".  

وأكدت أن توفر البيانات الصحية سيسهم بلا شك في تعزيز الرعاية الصحية الوقائية، وتحسين سلامة المرضى، والبحث في برامج نظام الرعاية الصحية، وتحسين جودة الخدمات الصحية بشكل عام.

 

طباعة