الشارقة للتعليم الخاص تصدر الدليل الإرشادي لتشغيل المدارس الخاصة خلال مرحلة التعافي للعام الدراسي الجاري

أصدرت هيئة الشارقة للتعليم الخاص "الدليل الإرشادي لتشغيل المدارس الخاصة في الشارقة خلال مرحلة التعافي من جائحة كوفيد-19 للعام الأكاديمي 2022-2023 كخطوة رئيسية في مواجهة تأثير فيروس كورونا في مدارس الإمارة، مؤكدة ضرورة تطبيق ومراعاة التعليمات والتدابير الوقائية من أجل ضمان توفير بيئة تعليمية آمنة وصحية الى المدارس.

وأوضحت الهيئة أن الفرق الرقابية التابعة للهيئة نفذت زيارات ميدانية قبل بدء العام الدراسي الجديد للمدارس للتأكد من تطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية المعلنة من قبل الجهات المعنية في الدولة والواردة في الدليل الإرشادي، مؤكدًة حرصهم على تنفيذ الإجراءات، حفاظا على سلامة الطلبة والقائمين على العملية التعليمية دون معوقات.

اشتملت بنود الدليل على مختلف الإجراءات التي تتعلق بتنظيم الفصول وتوزيع الطلبة وآليات الدخول والمغادرة، وتطعيم الكوادر والطواقم التعليمية والإدارية والفنية، وآليات التعامل مع الحافلات المدرسية وأولياء الأمور، والتعامل مع حالات الاختلاط أو الإصابة وغيرها العديد من الإجراءات والبروتوكولات.

ويُلزم الدليل الطلبة فوق سن ال12عاماً والكوادر الإدارية والتعليمية ومقدمي الخدمات على إجراء فحص كوفيد  19 قبل الالتحاق  بالمدرسة بصورة فعلية، والحصول على نتيجة فحص سلبية لا تزيد مدتها عن 96 ساعة (4 أيام) من بدء اول يوم دراسي.

كما أكدت عدم إمكانية الالتحاق بالدوام المدرسي لمن لم يتم فترة العزل الصــحي وحصــوله على "شــهادة إنهاء عزل" من الجهة الصــحية  مباشرة، بمعنى خلال فترة العزل الصحي المعتمدة في الامارة، في حال قد تأكد إصابته في الفترة التي سبقت بدء الدوام المدرسي، مشددة على الالتزام بسياسة البقاء في المنزل لمن لديه أية أعراض مرضية متعلقة بكوفيد-19 والالتحاق بالدوام المدرسي بعد زوالها تماما ومواصلة تطعيم الكوادر المدرسية. وأوضح الدليل بالنسبة لغير المطعمين لأسباب صحية أو المستثنين من التطعيم، ضرورة  الالتزام بصلاحية المرور الأخضر في تطبيق الحصن لدخول المدرسة، لضمان انسيابية ومرونة العمل خلال أيام التمدرس.

ووفقاً للدليل ينبغي على كافة الزائرين للمدرسة إبراز ما يدل على صلاحية المرور الأخضر في تطبيق "الحصن" لغرض الدخول إلى الحرم المدرسي، مع إلغاء الفحص الحراري للطلبة والموظفين والزائرين على أن يلتزم كل من يشعر بارتفاع درجة الحرارة بعدم القدوم إلى المدرسة وتطبيق الإجراءات الاحترازية المعمول بها.

وشدد الدليل على تنظيم الغرف الصفية لاستيعاب الطلاب مع مراعاة عدم تلامس مقاعد الطلبة، أو جلوس الطلبة بمقاعد مشتركة وتقليل الاختلاط المباشر بينهم خلال فترة الحصة الدراسية، ووضع لافتات على جميع الأبواب لتحديد الطاقة الاستيعابية القصوى للغرفة.

ودعت الهيئة عبر الدليل الإرشادي إلى تطبيق نظام المجموعات ”الثابتة“ وفق الكثـافـة الصفيـة المعتمـدة قبـل كوفيـد-19 في مرحلة رياض الأطفال وقبل الروضة، بحيث يبقى نفس الطلبة في المجموعة دون تغيير، كما ينبغي الاهتمام بالأطفال ورعايتهم في غرفة أو غرف لا يمكن للأطفال الآخرين من خارج هذه المجموعة الثابتة الوصول إليها، مع إبقاء كل دفعة من الطلبة معاً. أما في مناطق اللعب والأنشطة يستمر السمـاح بفتح مناطق اللعب والأنشطـة مثل مناطق تبديل الملابس ومناطق اللعب الداخلية وزوايا القراءة والالتزام بالتنظيف والتطهير والتعقيم بشكل دوري.

ودعا الدليل الطلبة في الصف الأول فما فو ق، والكادر المدرسي ارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة طوال وقت الدوام الدراسي، ويكون ارتدائها في الأماكن المفتوحة اختياري وغير إلزامي، فيما لا يطلب ممن هم دون ال 6 ارتداء الكمامات مع متابعتهم والتأكد من التزامهم بإجراءات غسل اليدين والنظافة بشكل عام، ويستثنى الطلبة والكوادر الذين يعانون من بعض الأمر اض من ارتداء الكمامات إذا كان لديهم شهادة طبية تؤكد ذلك، وعليهم ارتداء قناع الوجه البلاستيكي  بدلاً من ذلك.

ويتيح الدليل استمرارية السماح باســــتخدام الحافلات المدرسية بطاقة استيعابية 100% أما عن فئة ذوي الأمراض عالية الخطورة من الطلبة فيتوجب على فريق كوفيد-المدرســـــــي تحديد المستثنين من التعليم والتعلم الحضوري من الطلبة ممن يعانون من حالات مرضـية وتحديد الحالات المرضية عالية الخطورة لمن يسكنون مع الطلبة في نفس المنزل حيث يتم استثناء هؤلاء الطلبة ايضاً  من التعليم والتعلم الحضوري وتلتزم هذه الفئات بتقديم شهادات طبية، مصـدقة من الجهة الصحية الحكومية في الإمارة الى العيادة المدرسـية في كل مدرسـة على ان تكون صـادرة من قبل أطباء مختصـين واستشاريين، مع ضرورة تزويد الطلبة من هذه الفئات بوسائل تعليمية بديلة (أي التعليم والتعلم عن بعد).

 وطالب الدليل التشغيلي فريق كوفيد المدرسي بوضع خطة تشغيلية للاتصال بأولياء الأمور وتوضيح السياسات والإجراءات المدر سية والعناصر الرئيسية التي يجب أن يكونوا  على علم بها، وتحديد قنوات تواصل، مع مطالبة أولياء الأمور تحميل تطبيق الحصن لضمان التتبع في حالة الإصابة، مؤكدة الهيئة أن أولياء الأمور زادت ثقتهم بشأن الإجراءات في المدارس ما دفعهم الى إرسال أبنائهم الى المدارس، واصفة إياهم بالشركاء الرئيسيون وأن تعاونهم وتفهمهم ضروريا لتشغيل المدرسة بنجاح وأمان وسلامة لكل المعنيين.  

وقالت هيئـة الشارقة للتعليم الخاص إن فرقاً رقابيـة تزور جميع المـدارس الخـاصة في الإمارة، وفقاً لخطـة معـدة ومعتمـدة لمراقبـة امتثال المدارس لإرشادات تشغيلية المدارس ومدى تنفيذها لخطة عمليات التشغيل، مع الإشارة إلى الإجراءات والتدابير اللازمة التي تتخذها الهيئة للتعامل مع عدم الامتثال للإرشادات التشغيلية، والتي قد تشمل تطبيق جزاءات على المدارس المخالفة ومن الضروري أن يستمر فريق كوفيد- المدرسـي في مراقبة تنفيذ الإرشادات في المدرسـة، ومعرفة مدى التزام جميع أعضاء المجتمع المدرسي بإتباع هذه الإرشادات، بما في ذلك الطلبة والمعلمون والكوادر المدر سية الأخرى وأولياء الأمو ر

وأكدت الهيئة وفقاً لدليلها الإرشادي الذي تلقت المدارس الخاصة نسخة منه على ضرورة عدم اتخاذ أي مدرسة لقرارات بخصوص تعليق التعليم والتعلم جزئياً أو كلياً بسـبب الإصابات بكوفيد-19 إلا بعد الرجوع إلى الهيئة والحصول على موافقتها وفق ضوابط وشروط واضحة حيث تقوم الهيئة وبشكل منتظم بمراجعة ودراسة الوضع الوبائي في كل مدرسة من المدارس الخاصة في الإمارة وفق البيانات المتوفرة على المنصــــات الإلكترونية المتاحة من قبل الهيئة وتقارير الجهات الصحية المعنية أو بناء على التقارير الرقابية ودراسة الوضع الوبائي، قد تتخذ الهيئة قراراً بتعليق التعليم والتعلم الحضوري في المدرسة على ان لا تتعدى مدة التعليق مدة ثلاثة أيام كحد أقصى.

طباعة