بعد جولات تفتيشية للتأكد من التزامها بالإجراءات الاحترازية

194 مدرسة في أبوظبي حصلت على «عدم ممانعة»

«التعليم والمعرفة » تقوم بجولات يومية للتأكد من التزام المدارس بتطبيق الاشتراطات. تصوير: إريك أرازاس

كشفت دائرة التعليم والمعرفة عن حصول نحو 95% من المدارس الخاصة العاملة في إمارة أبوظبي، (194 مدرسة من أصل 205 مدارس خاصة)، على شهادة عدم ممانعة من دائرة التعليم والمعرفة لإعادة افتتاحها، بعد الزيارات الميدانية التي قام بها فريق الامتثال التابع للدائرة، للوقوف على مدى جاهزيتها الفعلية لإعادة فتح أبوابها واستقبال الطلاب على مقاعد الدراسة، مشيرة إلى قيامها بمراقبة التزام المدارس بالإجراءات الاحترازية.

وأكد المدير التنفيذي لإدارة التراخيص وامتثال التعليم المدرسي في الدائرة، الدكتور طارق العامري، أن 194 مدرسة خاصة استقبلت الطلبة في اليوم الأول من العام الدراسي الجاري، عقب حصولها على شهادة عدم الممانعة من إعادة فتحها، فيما تعمل بقية المدارس في الحصول على هذه الشهادة، بعد استيفاء كل متطلبات الدائرة، وفي مقدمتها إجراءات الصحة والسلامة، والإجراءات الأكاديمية وما يخص المباني المدرسية.

وقال: «عودة الطلبة في الشهر الأول من العام الدراسي مقتصرة بالمدارس الخاصة في أبوظبي على المرحلة التمهيدية (رياض الأطفال وحتى الصف الخامس)، فيما يتلقى بقية الطلبة تعليمهم عن بُعد، وقد عملنا بالتعاون مع الجهات المعنية بتوفير بيئة آمنة لعودة الطلبة، حيث تتم متابعة تطبيق المدارس للإجراءات الاحترازية، والالتزام بشروط إعادة الفتح عبر أربعة برامج تشمل برنامج عدم الممانعة في إعادة فتح المدرسة، وبرنامج الصحة والسلامة المدرسية، وبرنامج استلام الدائرة التقارير اليومية من قبل ضباط الأمن والسلامة في المدارس، بالإضافة إلى الزيارات الدورية لبرنامج الامتثال للتأكد من التزام المدارس كافة بتطبيق سياسات الامتثال الصادرة من الدائرة بشكل يومي».

وأضاف العامري: «دائرة التعليم والمعرفة تقوم بجولات يومية، للتأكد من التزام المدارس بتطبيق اشتراطات الدائرة الخاصة بإعادة الفتح لضمان سلامة الطلبة».

طباعة