أعلنت عن فتح باب التسجيل لاستقبال الطلبة

«التعليم والمعرفة» تفتتح مدرسة البرمجة المبتكرة العام المقبل

المدرسة ستتبنى منهجية تعليمية ترتكز على المشاريع التطبيقية وحل المشكلات. من المصدر

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي عن عزمها افتتاح مدرسة البرمجة 42 أبوظبي، مطلع العام المقبل، لتكون الفرع الأول في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي لشبكة المدارس العالمية، مشيرة إلى أن الشرط الوحيد لدخول المدرسة ألا تقلّ أعمارالطلبة عن 18 عاماً، ويُمكنهم التسجيل حالياً من خلال زيارة الرابط www.42AbuDhabi.ae، حيث سيخضعون لتقييم تمهيدي عبر الإنترنت لتحديد قدراتهم المعرفية من خلال عدد من اختبارات المنطق والذاكرة.

وسيدعى المرشحون ممن اجتازوا مرحلة التقييم التمهيدي بنجاح للمشاركة في برنامج الـ(بيسين) التفاعلي الذي يمتد شهراً كاملاً، ويتمحور حول اختبار مستوى إقبالهم والتزامهم. وسينضم المرشحون الذين استكملوا البرنامج بنجاح إلى الدفعة الأولى من طلبة مدرسة البرمجة 42 أبوظبي، مطلع العام المقبل.

وتشكل المدرسة، التي ستبدأ باستقبال الطلبة اعتباراً من فبراير 2021، إحدى الممكّنات الرئيسة لرؤية أبوظبي الاستراتيجية، الرامية إلى تطوير بنية تحتية تعليمية متنوعة وشاملة، وقادرة على تطوير وتأهيل القوى العاملة الجاهزة للتعامل مع تحديات المستقبل.

ويأتي إطلاق المدرسة في إطار المبادرات الاستراتيجية لبرنامج أبوظبي للمسرعات التنموية «غداً 21»، التي تهدف إلى دعم جهود التنمية المتواصلة في أبوظبي عبر توظيف استثمارات متعددة الجوانب في الاقتصاد والمعرفة والمجتمع، بهدف دعم التطوير المستمر للأعمال والابتكار والأفراد.

وتتميّز مدرسة البرمجة 42 أبوظبي باعتمادها مبدأ تعليم البرمجة مجاناً للمنتسبين، الذي طرحه الملياردير الفرنسي زافيير نيل، مؤسس «إيكول 42»، أولى مدارس الشبكة التي تأسست في باريس عام 2013.

وتوسّعت شبكة 42 لتفتتح أكثر من 20 مدرسة حول العالم، فيما تنضم مدرسة البرمجة 42 أبوظبي إلى الشبكة لتكون الأولى لها في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، حيث يتم العمل على تشييد مقرها في منطقة المستودعات في ميناء زايد، وستصل طاقتها الاستيعابية عند تشغيلها الكامل إلى 750 طالباً وطالبة.

• مدرسة البرمجة 42 أبوظبي تتميّز باعتماد مبدأ تعليم البرمجة مجاناً للمنتسبين.

طباعة