"التعليم والمعرفة": توفير كمبيوترات وخدمات الإنترنت لطلبة المدارس الخاصة غير القادرين

    أكدت دائرة التعليم والمعرفة على قيامها بالتنسيق مع إدارات المدارس الخاصة، والشركاء المعنيين لتزويد الطلبة بما يحتاجونه من مستلزمات " الأجهزة وخدمة الاتصال بالإنترنت للطلبة غير القادرين على توفيرها " وذلك لتفعيل برامج التعليم عن بعد، مشيرة إلى أن المدارس على دراية بالإجراءات الواجب اتباعها؛ لذلك، يرجى إعلام إدارة المدرسة مباشرة بمتطلبات الطلبة، مع توفير رقم الهوية الإماراتية، ليتسنى للإدارة اتخاذ الإجراء اللازم في أقرب وقت ممكن.

    وتفصيلاً، أوضحت الدائرة، أن المدارس تختلف في طريقة تقديم مناهجها التعليمية من خلال منظومة التعليم عن بعد، حيث سيكون لكل مدرسة خططها الخاصة لتنفيذ عملية التعليم عن بعد. وخلال الأسبوعين المقبلين، ستعمل دائرة التعليم والمعرفة بشكل مكثّف مع المدارس لتوفير الموارد التعليمية الإضافية للطلبة وأولياء الأمور، عند الحاجة.

    وأشارت الدائرة إلى قيامها حالياً، بالتنسيق مع إدارات المدارس والشركاء المعنيين لتزويد الطلبة بما يحتاجونه من مستلزمات لتفعيل برامج التعليم عن بعد، لافته إلى أن مبادرة التعليم عن بعد تشمل صفوف الروضة أولى/ المرحلة التأسيسية FS2 فما فوق، وسيقوم جميع الطلبة باستلام المواد التعليمية عن بعد.

     

     

    طباعة