القائمة تضمنت قيادات بارزة في منظمات إجرامية وقتلة محترفين ومهــــربي مخدرات

شرطة دبي تقبض علـى 432 مطلوباً دولياً خلال عامين

صورة

ألقت شرطة دبي القبض على 432 مطلوباً دولياً خلال العامين الأخيرين، متورطين في جرائم جنائية مختلفة، من بينهم قيادات بارزة وأعضاء في منظمات إجرامية، ومتهمون في قضايا شملت القتل العمد وغسل الأموال والسطو المسلح، أحدهم مهرب دولي للمخدرات، يلقب بـ«الشبح» لهربه من العدالة لمدة 10 سنوات، بسبب مهارته الاستثنائية في التخفي، بالإضافة إلى رافاييل إمبريال، زعيم إحدى أخطر العصابات الإجرامية في العالم، المعروفة بـ«عصابة كامورا» الإيطالية، ومساعده الأبرز مسؤول الاغتيالات.

وتمكنت إدارة المطلوبين دولياً في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، من كشف هؤلاء المطلوبين، رغم حذرهم البالغ، وقدراتهم الكبيرة على التخفي، من خلال استخدام وثائق سفر سليمة، لكن بهويات أشخاص آخرين، وسلمت الإدارة 397 مطلوباً من إجمالي المطلوبين دولياً المقبوض عليهم، فيما استردت 65 مطلوباً لديها من الخارج، متورطين في جرائم تضمنت القتل العمد والسطو المسلح والاعتداء المفضي إلى الموت، وسرقة مجوهرات، وقضايا مالية أخرى بلغ حجم المطالبات فيها 517 مليوناً و981 ألفاً و823 درهماً.

وتفصيلاً، قال مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، اللواء جمال سالم الجلاف، إن جميع المطلوبين الذين ألقي القبض عليهم كانوا بارعي التنكر والتخفي، وحريصين على تغيير أماكن سكنهم تفادياً لضبطهم، إلا أن شرطة دبي استطاعت تحديد هوياتهم وإعداد كمائن مُحكمة، أفضت إلى القبض عليهم واحداً بعد الآخر، وإحالتهم إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات، واتخاذ الإجراءات القانونية المرتبطة بآلية التسليم حيالهم.

وأضاف أن الإدارة تبادلت 1830 معلومة دولية، عبر المكتب الوطني بوزارة الداخلية، مع دول أعضاء في منظمة الإنتربول، وشاركت من خلال هذا التعاون الجنائي الدولي في عمليات دولية لضبط عصابات ومنظمات إجرامية عالمية، منها عملية «ضوء الصحراء»، بالتعاون مع الشرطة الإسبانية والفرنسية والبلجيكية والهولندية والأميركية، ومنظمة الشرطة الجنائية الأوروبية، وتمكنت خلال العملية من ضبط اثنين من قيادات العصابة في دبي.

كما تمكنت من ضبط مجرم بارز يدعى «دينيس ماتوشي» رئيس منظمة «كومبانيا بيلو» اللاتينية، في عملية سميت «لوس بلانكوس»، نُفذت في ساعة صفر تم الاتفاق عليها مع الأجهزة الشرطية في 10 دول، أسفرت عن الإطاحة بـ20 مطلوباً من زعماء العصابة في ضربة واحدة، وذلك في كل من إيطاليا وألبانيا وألمانيا وإسبانيا وهنغاريا واليونان ورومانيا وهولندا والإمارات وبريطانيا.

وأشار إلى أنه بوساطة تبادل المعلومات مع السلطات الإيطالية و«الإنتربول»، بخصوص ماتوشي الموجود في دبي، تم تشكيل فريق عمل من الضباط وأفراد الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، ممثلة في إدارة المطلوبين للبحث والتحري، والضباط العاملين في مركز تحليل البيانات الجنائية لمتابعة تحركاته، ثم القبض عليه وتسليمه.

وتابع أن الإدارة ألقت القبض كذلك على مهرب دولي يدعى مفيد بوشيبي، (39 عاماً)، ويُعرف بـ«موف»، هو أحد أكبر مستوردي الحشيش في فرنسا، ومن أشد العناصر خطورة، وتصفه السلطات الفرنسية بـ«الشبح»، نظراً لغيابه عن الأنظار لمدة 10 أعوام.

وأفاد بأن النشرة الحمراء صدرت بحق المتهم من الإنتربول الدولي هذا العام، بتهمة الانتماء لمنظمات إجرامية خطرة وتجارة المخدرات، مشيراً إلى أن فرق العمل تمكنت من القبض عليه عقب دخوله أراضي الدولة، منتحلاً هوية شخص آخر، ومستخدماً وثائق رسمية (جواز سفر وتأشيرة سفر).

وأشار إلى أن الإدارة أسهمت كذلك في ضبط رافاييل إمبريال، زعيم إحدى أخطر العصابات الإجرامية في العالم، المعروفة بـ«عصابة كامورا» الإيطالية، كما ضبطت برفقته أحد أخطر المجرمين، رافاييل ماوريلو، ذراعه اليمنى والمسؤول عن عمليات القتل والاغتيالات في العصابة، ومطلوب لدى «الإنتربول» والسلطات الإيطالية بتهمة القتل العمد.

وكان إمبريال مطلوباً دولياً في جرائم منظمة شملت تهريب مخدرات وغسل أموال وتجارة السلاح، وشراء وحيازة لوحات فنية عالمية مسروقة، تقدّر قيمتها بملايين الدولارات، منها لوحتان للفنان العالمي فان جوخ، سُرقتا من متحفه في أمستردام منذ نحو 19 عاماً.

وتم ضبط زعيم عصابة «كولن جن» البريطانية المتخصصة في جرائم الاتجار في المخدرات، ويشمل نشاطها الإجرامي جرائم القتل والاعتداء، وتعتبر من أخطر العصابات البريطانية، وسُلم إلى السلطات البريطانية.

ولفت إلى تنفيذ عملية محكمة كذلك أطلق عليها اسم «ليفربول»، أسفرت عن ضبط عضو بارز في منظمة دولية متخصصة في الاتجار في المخدرات، يدعى مايكل مووغان، لافتاً إلى أنه وفق التعاون والتنسيق المتبادل بين شرطة دبي والشرطة البريطانية لمراقبة المطلوبين الدوليين، وتمرير المعلومات بين الجانبين، وصدور النشرة الحمراء بحق مووغان، عمل رجال شرطة دبي على تحديد هويته، رغم دخوله الدولة بجواز سفر باسم غير اسمه الحقيقي، وجنسية مغايرة لبلده بريطانيا، ثم وضعه تحت المراقبة اللصيقة، ثم إلقاء القبض عليه، وتسليمه إلى السلطات هناك.

قضايا مالية ضخمة

شملت قائمة أبرز المطلوبين في قضايا مالية ضخمة، متهماً بريطاني الجنسية، من أصول آسيوية، يبلغ من العمر 52 عاماً، يعد أحد أبرز المطلوبين لدى السلطات الدنماركية، لتورطه في أكبر عملية احتيال ضريبي وغسل أموال في تاريخ مملكة الدنمارك، بلغت قيمتها 12 مليار كرونة دنماركية، ما يعادل نحو 1.7 مليار دولار أميركي.

• شرطة دبي تسلّمت 65 مطلوباً من الخارج في قضايا بلغت قيمتها نصف مليار درهم.

• «الشبح» تخفّى 10 سنوات، وسقط في دبي.. وضبط زعيم كامورا ومساعده.

طباعة