العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    محاكمة «خليجية» لاعتدائها على شرطيتين

    أجلت محكمة الفجيرة الحكم في قضية اعتداء (خليجية) على شرطيتين بالضرب ومقاومتهما بالعنف والقوة وشتمهما بألفاظ تخدش شرفهما، أثناء تأدية وظفتهما ما أدى لإصابتهما.

    وانكرت المرأة أمام المحكمة التهم المنسوبة إليها وهي ارتكاب جناية التعدي على موظفتين، أثناء تأدية وظيفتهما، وجنحة السب. وذكرت المجني عليها شرطية، (37 عاماً)، أنها كانت على رأس عملها في قسم الشرطة بدائرة القضاء في الفجيرة، حينما كلفت بالتوجه إلى أحد مكاتب المسؤولين للتعامل مع خليجية، وحينما وصلت طلب منها المسؤول أن تنزل المتهمة معها.

    وعندما طلبت من المتهمة النزول، تهجمت عليها، ودفعتاها بقوة فسقطت، وارتطم ظهرها على الكرسي، ما أدى لإصابتها، مؤكدة أنها لم تكتف بضربها بل سبتها بألفاظ خادشه للشرف.

    وأشارت إلى أن المتهمة ظلت ستة ساعات في المكتب رافضة النزول، فتم استدعاء المجني عليها الأخرى وهي شرطية (57 عاماً) للتعامل معها.

    وقالت المجني عليها الأخرى أنها حين حاولت التعامل مع المتهمة واقناعها بالرضوخ وأثناء مرافقتها إلى خارج المبنى قامت المتهمة بتصويرها بهاتفها وبسؤالها عن سبب التصوير قالت: «أنها تصور المكتب»، وحين رافقتها بالمصعد فوجئت باعتدائها عليها والهروب من مبنى الدائرة. 

    طباعة