المحكمة ألزمته بدفع 30 ألف درهم تعويضاً للعميل

فني هواتف يسرق بريداً إلكترونياً لزوجة عميل

ألزمت محكمة العين الابتدائية فني هواتف بأن يؤدي مبلغ 30 ألف درهم لعميل تعويضاً عن سرقة البريد الإلكتروني الخاص بزوجته خلال صيانة الهاتف.

وتفصيلاً، تقدم شاب بدعوى قضائية طالب فيها بإلزام فني هواتف بأن يؤدي له تعويضاً قدرة 50 ألف درهم، مع إلزامه بالرسوم والمصروفات، مشيراً إلى أنه تواصل مع المدعى عليه لحل مشكلة بالهاتف الخاص به، وخلال حل المشكلة قام بالولوج إلى برامج الهاتف بغير علمه، والتلاعب بالبريد الخاص بزوجته والاستيلاء عليه، وبعدها قام بابتزازه وطالبه بـ5000 درهم مقابل أن يرد لهم البريد الإلكتروني، وأكد أن المدعى عليه أدين بهذه التهمة وصدر ضده حكم جزائي.

وأفادت المحكمة في حيثيات الحكم، بأن الثابت من الأوراق أن المدعى عليه دخل إلى الحساب الإلكتروني الموجود على هاتف المدعي، بتجاوز حدود التصريح المخول له واستخدم الشبكة المعلوماتية في الاعتداء على الخصوصية في غير الأحول المصرح بها.

وأكدت أن خطأ المدعى عليه ثابت، وقد ترتب عليه ضرر بالمدعي تمثل في انتهاك خصوصيته وما ترتب عليه من آثار مادية ونفسية، فضلاً عما أصابه من خوف على الحساب الخاص بزوجته، وما يحمله من بيانات خاصة، وقضت بإلزام المدعى عليه بأن يؤدي للعميل 30 ألف درهم مع إلزامة بالرسوم ومصروفات الدعوى القضائية.

طباعة