«الوقاية والسلامة» بالشارقة ترصد سلوكيات خطرة في مبانٍ سكنية

أكدت هيئة الوقاية والسلامة بالشارقة رصد ممارسات وسلوكيات خاطئة، في مبانٍ سكنية في الإمارة، تمثل خطراً على سكانها، فضلاً عن تأثيرها السلبي في السلامة العامة.

وقالت لـ«الإمارات اليوم» إن حملة «شارقتي آمنة» التي انطلقت مرحلتها الأولى في منطقة الناصرية في 2020 واستهدفت ما يقارب 300 منزل، رصدت تجاوزات، مثل تقسيم الغرف بالخشب، وتخزين مواد قابلة للاشتعال بالمنشآت، وتوصيلات الكهرباء بشكل خاطئ وحمولات زائدة عليها، إضافة إلى وجود عدد أكبر من المسموح به في كل سكن، مشيرة إلى أن «الحملة قد تتكرر وتتوسع في مناطق أخرى من الإمارة». وأكدت تعديل المخالفات، والتأكد من ذلك عبر إجراء زيارات مفاجئة لها، مضيفة أن الممارسات الخاطئة التي رصدتها تضمنت أيضاً عدم وجود خدمة لخط الغاز، واستبدالها بأسطوانة غاز، ووضع قاطع الكهرباء في غرف الأطفال أو الحمامات، وعدم وجود معايير للسلامة، مثل الطفايات أو مضادات الحرائق، والبناء من دون تصريح وزيادة الأحمال الكهربائية وتكدس الغرف بالسكان، ووضع أدوات سريعة الاشتعال في الممرات والبلكونات، محذرة من مخاطر هذا النوع من المخالفات.

طباعة