أقنعه بشراء دولارات «مختومة» بسعر مُغرٍ

موظف ينجو من «خدعة» محتال إفريقي

نظرت محكمة الجنايات في دبي قضية متهماً فيها إفريقي بمحاولة بيع عملة مزورة، من فئة الدولار، إلى موظف عربي وخداعه.

وحسب أوراق القضية، فإن المتهم حاول بيع عملة مزورة من فئة الدولار، إلى الموظف بدعوى أنها أصلية لكنها مختومة، وسيعطيه كل 500 دولار مقابل 1000 درهم، فسايره الرجل وأوشك على السقوط في براثن المتهم، لكنه اشتبه فيه باللحظة الأخيرة، وأبلغ شرطة دبي التي قبضت عليه، وبحوزته 182 ورقة من فئة 100 دولار أميركي مزورة، وأحيل إلى النيابة العامة ومنها إلى محكمة الجنايات في دبي التي أجلت النظر في الدعوى إلى جلسة السادس من سبتمبر المقبل.

وقال المجني عليه (موظف خدمة العملاء) إن معرفته بالمتهم بدأت في شهر ديسمبر من العام الماضي، حين شاهد إعلاناً عن بيع مركبة بأحد المواقع التجارية، فتواصل هاتفياً مع الرقم، وأبلغه المعلن (المتهم) أن المركبة خارج الدولة، وحكى له بعض التفاصيل التي لم يقتنع بها، وزود الشرطة برقم المعلن حين اشتبه فيه.

وأضاف أنه تلقى اتصالاً من الرقم ذاته بعد فترة وأخبره المتهم بأن لديه مستثمراً يرغب في الحضور للدولة، وهو دبلوماسي لديه مبلغ كبير بعملة الدولار لكنها مختومة بختم «أمان»، ويمكن تنظيفها وتداولها في الدولة، ويريد بيع كل 500 دولار بـ1000 درهم، من أجل إزالة الختم، ووعده بنسبة 10% إذا ساعده في ترويج العملة، ثم اتفق معه على استئجار غرفة للدبلوماسي المزعوم، كونه لا يحمل أوراقاً ثبوتية، فاستأجر المجني عليه الغرفة بالفعل، ممنياً نفسه بصفقة رابحة.

وتابع المجني عليه أنه التقى المتهم في الغرفة وأخرج الأخير رزمة من الدولارات، وطلب منه ورقة بـ1000 درهم ووضعها في ماء ساخن، ثم سحب 500 دولار من الرزمة، ووضعها في الماء، وكواها بمكواة الفندق فاختفى الختم من عليها، وطلب منه التوجه إلى الصرافة والتأكد بنفسه من صحتها، فذهب إلى هناك وصرفها بالفعل بمبلغ 1800 درهم، لكنه لم يشعر بالراحة أثناء عودته إلى الفندق، فأبلغ الشرطة التي حضرت إلى الغرفة، وقبضت على المتهم، واكتشف أن العملة التي بحوزته مزورة، وأنه سحب منها 500 دولار صحيحة ليحتال بها على المجني عليه.

• المتهم كان بحوزته 182 ورقة من فئة 100 دولار أميركي مزورة.

طباعة