10 سنوات سجناً لمتهم في قضية أمنية

حكمت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية، أمس، على (حسن.د.أ.ع) يحمل جنسية دولة آسيوية، بالسجن لمدة 10 سنوات، بعد إدانته من قبل نيابة أمن الدولة بالانضمام إلى تنظيم «داعش» الإرهابي، وإنشاء مجموعة من المواقع الإلكترونية على شبكات وسائل التواصل الاجتماعي للترويج لأفكار وأيديولوجيات التنظيم الإرهابي. وقضت المحكمة بتغريم المتهم مبلغ مليونَي درهم ومصادرة كل أجهزة الكمبيوتر الشخصية والهواتف النقالة وأجهزة اللابتوب والكاميرات، وإغلاق كل المواقع الإلكترونية التي أنشأها بهدف نشر بيانات ومقالات ومقاطع فيديو وصور وأفلام تروج لتنظيم «داعش»، وتدافع عن أفكاره وسلوكياته الإرهابية، وتحث الآخرين على الانضمام إليه ودعمه مالياً ونشر أفكاره. كما قضت المحكمة بتحميله كل المصروفات القضائية، وإبعاده عن البلاد بعد انقضاء مدة الحكم.

طباعة