«الصكوك» تشارك في دعم أطفال غزة

بادرت شركة الصكوك الوطنية، وبالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بدعوة جميع حاملي الصكوك للمشاركة في دعم أهالي غزة، عبر المساهمة بالتبرع لهيئة الهلال، وسيتم تقديم جميع المبالغ التي سيتم التبرّع بها لسكان غزة التي يعتمد 80٪ من سكانها حالياً على هذه المساعدات الإنسانية.

وقال الرئيس التنفيذي لـ«الصكوك الوطنية»، محمد قاسم العلي: إن «هذه المبادرة ستساعد في تخفيف حدة هذه الازمة الانسانية، خصوصاً مع تدهور الأوضاع في فلسطين حتى قبل الأزمة الحالية، من ارتفاع أسعار المواد الغذائية واضطرابات سياسية مستمرة»، مشيراً إلى أنها تأتي تضامناً مع أبناء الشعب الفلسطيني للتخفيف من المعاناة في ظل الظروف الراهنة.

وأضاف العلي «لاقت هذه المبادرة إقبالاً كبيراً، ليس فقط من قبل حاملي الصكوك لكن من قبل موظفي شركة الصكوك الوطنية الذين أسهموا من خلال التبرع براتب يوم واحد لتعزيز جهود الشركة بأن تصبح مؤسسة ذات مسؤولية اجتماعية إنسانية».

وقال مدير هيئة الهلال الأحمر الإماراتي - فرع دبي، محمد عبدالله الحاج الزرعوني: «هذه المشاركة تعد مبادرة نبيلة مع تصاعد العنف السياسي والركود الاقتصادي نتيجة عدم توافر فرص عمل وارتفاع معدلات الفقر للمواطن العادي».

طباعة