بصور صادمة.. حملة للتوعية بمخاطر استخدام "فيسبوك" و"واتساب" خلال القيادة

أطلقت حكومة مقاطعة قرطبة في الأرجنتين حملة قوية تهدف إلى منع حوادث الطرق بسبب استخدام الهواتف المحمولة أثناء القيادة.

وبهدف منع حوادث الطرق بسبب استخدام الهواتف المحمولة أثناء القيادة، بدأت حكومة مقاطعة قرطبة حملة توعية بإعلانات مروعة حتى يفكر السائقون مرتين قبل الرد على مكالمة أو إرسال رسالة نصية.

السيارات التي دمرت بسبب اصطدامها بـ "المنشورات"، والتي تم تمثيلها في الإعلانات بواسطة أيقونات" فيسبوك" و"واتساب"، موجودة في أماكن مختلفة في قرطبة لتوعية السائقين بالمخاطر التي يمثلها ذلك.

من الشائع جدًا رؤية أشخاص يستخدمون الهواتف المحمولة أثناء القيادة، ومع ذلك، فإن هذا التصرف غير المسؤول كان سببًا لمئات الحوادث، لأن الإهمال خلف عجلة القيادة يمكن أن يتسبب في مأساة.

وعلى الرغم من أن الأمر يبدو بسيطًا ولا يمثل أي خطر، إلا أن التحقق من هاتفك الخلوي أو إرسال الرسائل النصية أثناء القيادة يعد مشتتًا بصريًا للانتباه، لأنك تنظر بعيدًا عن الطريق للتحقق من ذلك.

إنه أيضًا عامل تشتيت معرفي، لأنك تتوقف عن الاهتمام بالقيادة، كما أن ذلك يشتت الانتباه جسديًا، حيث تتم إزالة اليدين من على عجلة القيادة لاستخدام الهاتف الجوال.

كما أن ذلك يشتت الانتباه يعزلك عن الانصات للأصوات المحيطة، والتي قد ينبهك البعض من خلالها لخطورة الموقف، لأن السائق ينسى أصوات الشارع ليستمع إلى أصوات المحادثة.

وبالأخذ في الاعتبار ما تقوله منظمة الصحة العالمية، فإن التعامل مع الهاتف الجوال واستخدامه في نفس الوقت يزيد من خطر التعرض لحادث خطير بنسبة أربعة أضعاف.

 لهذا السبب يوصى بإبقاء الهاتف في الوضع الصامت حتى لا تشعر بالحاجة للرد وعدم استخدام الهاتف لأنه يشتت الانتباه عن أصوات الشارع.

طباعة