محمد بن راشد يستقبل رئيسَيْ زيمبابوي وليبيريا

    صورة

    استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في مدينة جميرا على هامش المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال، أمس، رئيس زيمبابوي، إيمرسون منانغاغوا.

    ورحب سموه بالرئيس الضيف، مثمناً مشاركته في المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال، الذي تنظمه غرفة تجارة وصناعة دبي، على مدى يومين في مدينة جميرا.

    واستعرض سموه، ورئيس زيمبابوي، العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطوير وتوسيع آفاق التعاون في ما بينهما، خصوصاً في المجالات الاستثمارية المتنوعة، التي تعود بالخير والمنفعة على البلدين والشعبين الصديقين.

    كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس ليبيريا، جورج ويا، المشارك في المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال.

    وتجاذب سموه، والرئيس الضيف، أطراف الحديث حول سبل تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات وليبيريا، والبحث عن وسائل جديدة من أجل بناء جسور للتواصل بين الجانبين، وبناء شراكات استثمارية واقتصادية، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.

    واستقبل سموه رئيس وزراء موزمبيق، كارلوس أغوستينو روزاريو، الذي يشارك في المنتدى الذي انطلق، أمس، برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

    وتبادل سموه مع رئيس وزراء موزمبيق الحديث حول مستويات التعاون القائمة بين البلدين، وسبل تعزيز هذا التعاون في شتى الميادين، خصوصاً في قطاع الاستثمار والتبادل التجاري، والاستثمار في البنى التحتية بموزمبيق.

    كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس وزراء أوغندا، الدكتور روهاكانا روغوندا، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين، والبحث عن آفاق جديدة لبناء شراكة استثمارية بين الجانبين، خصوصاً في قطاع البنى التحتية بأوغندا.

    ورحب سموه بالمسؤولين والوفود الإفريقية، التي تشارك في المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال بدورته الخامسة، لاستكشاف الإمكانات والفرص المتاحة في إفريقيا الغنية بالموارد الطبيعية، والتي يمكن الاستثمار فيها، خصوصاً الزراعة والمعادن.

    طباعة