3200 موظف مواطن يعملون لديها

95 ٪ نسبة الإدارة التنفيذية المواطنة في «اتصالات»

قال رئيس مجلس إدارة «اتصالات»، محمد حسن عمران، إن «عدد الموظفين المواطنين في المؤسسة يبلغ 3200 موظف، يشكلون 35٪ من إجمالي القوى العاملة لديها، البالغة 9140 موظفاً تقريباً، بينما تشكل نسبة المديرين التنفيذيين من المواطنين في المؤسسة 95٪».

وقال عمران، خلال احتفال المؤسسة بـ«يوم التوطين»، إن «(اتصالات) طورت العديد من البرامج، لتدريب وتأهيل كوادرها المواطنة، إذ جرى تدريب 4164 مواطناً بوسائل عدة، أبرزها (أكاديمية اتصالات)، وأيضاً من خلال دورات متخصصة مختلفة داخل الدولة، فضلاً عن تدريب مواطنين في شركات عالمية، حتى يكونوا على دراية بأحدث وسائل وتكنولوجيات الاتصالات».

وبين عمران أن «المستوى العالمي الذي وصلت إليه (اتصالات)، رافقه ارتقاء بمستوى الخبرات والكفاءات المواطنة التي تعمل على إدارة المؤسسة، إذ تعمل المؤسسة حالياً في 18 بلداً في قارتي آسيا وإفريقيا، يسهم في إدارتها أكثر من 70 مواطناً يعملون مديرين تنفيذيين ورؤساء شركات ورؤساء أقسام وفنيين وفي التسويق والموارد البشرية وغيرها من الأقسام»، لافتاً إلى أن «(اتصالات) عملت منذ تأسيسها على الإسهام في تعزيز سياسة التوطين، وأطلقت من أجل ذلك مبادرات كثيرة، استفاد منها آلاف الخريجين الذين يشغلون مناصب قيادية مهمة في قطاع الاتصالات خصوصا، وبقية قطاعات الدولة عموما».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في «اتصالات»، عبدالعزيز الصوالح، إن «(يوم التوطين) يمثل تأكيداً على التزامنا باستمرار سياسة التوطين ورفع معدلاته بشكل دائم»، لافتاً إلى أن «أكثر من 100 مواطن انضموا إلى المؤسسة خلال عام 2010 فقط».

ولفت إلى أن «الشركة تسعى إلى زيادة نسبة المواطنين في السنوات المقبلة باطراد».

وشدد على أن التوطين يعد استراتيجية تعمل عليها المؤسسة بالتوافق مع استراتيجية الدولة، من خلال إطلاق برامج للتوطين وتطوير المواطنين.

وأشار إلى أنه انضم إلى فريق العمل في الشركة 100 مواطن العام الماضي، وتسعى المؤسسة الى ضم العدد نفسه العام الجاري.

وبين أن «لدى إدارة الموارد البشرية ميزانية خاصة، لتطوير وتأهيل الكوادر البشرية المواطنة، تبلغ نحو 35 مليون درهم سنويا».

وعلى صعيد متصل، دعت «اتصالات» المواطنين الراغبين في التعرف إلى الفرص الوظيفية والمزايا التي تقدمها المؤسسة للمواطنين إلى زيارة معرض «توظيف»، الذي يبدأ فعالياته اليوم في مركز أبوظبي للمعارض، والذي تشارك فيه المؤسسة منذ دورته الأولى، إلى جانب كل معارض التوظيف في الدولة، وذلك للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الشباب المواطن من ذوى الكفاءات. وأقامت «اتصالات» حفلاً لتكريم كوكبة من موظفيها المواطنين، الذين أنهوا متطلبات الحصول على درجة الماجستير في الإدارة التنفيذية من جامعة كرانفيلد، الذين تخرجوا في عدد من الدورات العلمية والفنية المتخصصة، إذ بلغ عددهم 185 مواطناً.

طباعة