«نافدكس» يستقطب أكثر من 80 شركة

«نافدكس» يعقد بالتزامن مع معرض «آيدكس». من المصدر

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض، الجهة المنظمة لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس»، ومعرض الدفاع البحري «نافدكس»، بالتعاون مع القيادة العامة للقوات المسلحة، الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، عن تأكيد مشاركة ما يزيد على 80 شركة من كبرى الشركات العالمية في معرض «نافدكس»، الذي تُعقد دورته الافتتاحية بالتزامن مع «آيدكس»، في الفترة من 20 إلى 24 فبراير المقبل، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وسيتضمن المعرض أحدث التقنيات الدفاعية البحرية في مجالات، السفن الحربية، والمراكب البحرية، والمركبات البرمائية، والمعدات القتالية، وأنظمة أمن السواحل، وحلول الاتصالات البحرية. كما سيستعرض عدداً من السفن الحربية الدولية الراسية في مرسى مركز أبوظبي الوطني للمعارض، ويقدم عروضاً حية للجمهور.

وكانت دول الخليج ودول غرب المحيط الهندي استثمرت في عام 2010 نحو ستة مليارات دولار في تقنيات وخدمات الدفاع العسكري والبحري، وفقاً لنشرة «جينز دي إس» الاستشارية. ويتوقع أن يصل إجمالي الإنفاق على الدفاع البحري في المنطقة إلى نحو 76 مليار دولار خلال الفترة الممتدة بين عامي 2010 و،2019 كما يتوقع أن تسهم الهند، السوق الأضخم في المنطقة، بنحو 65٪ من إجمالي حجم الإنفاق خلال تلك الفترة؛ فيما يتوقع أن تسهم الإمارات، وباكستان، والسعودية بنحو 20٪ من الإجمالي.

وقال مدير معرضي «آيدكس» و«نافدكس»، محمد المشغوني: «يتزايد الطلب على المعدات والتقنيات الدفاعية البحرية بشكل كبير في المنطقة وحول العالم، ويشكل (نافدكس) منصة عالمية مميّزة لاستقطاب أسماء أكبر المتعاقدين المتخصصين في تقنيات وخدمات الدفاع والأمن البحري».

وتتضمن قائمة الشركات العارضة من الإمارات والشرق الأوسط، شركة «أبوظبي مار»، و«أبوظبي لبناء السفن»، و«أوشن باور إنترناشيونال»، وغيرها؛ فيما تشارك في الحدث مجموعة من الشركات العالمية الكبرى المتخصصة في مجال خدمات وتقنيات الدفاع البحري، وتضم شركة «رايثيون»، و«كوانتوم البحرية»، و«سكايدكس للتكنولوجيا»، و«إل ثري» وغيرها.

ومن المنتظر أن يصبح معرض «نافدكس»، أكبر وأهم معارض الدفاع البحري في المنطقة.

طباعة