<![CDATA[]]>

اطلاق جائزة البصمة الرياضية "قدرات لا حدود لها"

أطلقت دورة ند الشبا الرياضية، وبالتعاون مع مؤسسة "وطني الإمارات"، جائزة سنوية تحمل اسم البصمة الرياضية "قدرات لا حدود لها"، وذلك تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتزامناً مع الاحتفال بيوم زايد للعمل الانساني.

ويأتي إطلاق الجائزة تعزيزاً لجهود الأفراد والمؤسسات وتقديراً لإسهاماتهم تجاه الوطن والمجتمع من خلال وضع بصمتهم المميزة في القطاع الرياضي، حيث تهدف إلى تعزيز القيم الإيجابية في المجتمع الإماراتي من خلال نشر ثقافة العمل الإنساني في القطاع الرياضي، وتحفيز الأفراد والمؤسسات والهيئات الرياضية لتكون نموذجاً يُحتذى به في مجال العطاء، وكذلك دعم استراتيجية ورؤية "الإمارات 2071" ضمن محور ترسيخ قيم التسامح والتماسك والاحترام في المجتمع.

وسيتم تكريم أفضل الممارسات الإنسانية المُطبقة في القطاع الرياضي خلال فعاليات دورة "ند الشبا" الرياضية، وفي إطار جوائز "وطني الإمارات" للعمل الإنساني، والتي يتم عقدها سنوياً في ذكرى رحيل المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وتقام هذا العام تحت شعار «هذا ما كان يحبه زايد".

وسيكون محور التنافس في الجائزة المخصصة للأفراد والمؤسسات "مسئولية العمل الإنساني في القطاع الرياضي" وتشمل مختلف الأنشطة التطوعية لتحقيق أهداف إنسانية أو اقتصادية أو اجتماعية، بحيث يكون لتلك الأنشطة أثر إيجابي على القطاع الرياضي.

وتتضمن الشروط العامة للترشح، أن تكون الأعمال المُقدمة ذات نفع ملموس للمجتمع وبمخرجات قوية تتوافق مع معايير الجائزة واستراتيجية الدولة، وأن يكون العمل موثقاً، وتم إنجازه أو ساري تطبيقه خلال فترة الترشّح، وأن يكون متماشياً مع القيم والأخلاق الإنسانية، وأسهم في إثراء القطاع الرياضي.