مفوضية اللاجئين في ماليزيا تشيد بالدور الريادي للإمارات في مجالات العمل الإنساني

أشاد ممثل مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في ماليزيا، توماس ألبريغيت، بالدور الريادي لدولة الإمارات في مجالات العمل الإنساني والمساعدات التنموية والاهتمام بالتعليم.

جاء ذلك عقب تدشين سفير الدولة لدى ماليزيا خالد غانم الغيث، وممثل مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية سحر علي الزعابي، المساعدات المقدمة من مؤسسة خليفة لدعم التعليم للاجئي الروهينغيا، بحضور ممثل الأمم المتحدة في ماليزيا مدير عام شؤون الرعاية الاجتماعية بوزارة تنمية المرأة والأسرة والمجتمع الماليزية ذو الكفل بن إسماعيل، وممثل وزارة الخارجية الماليزية محمد أكمل عبدالوهاب.

وتطرق سفير الدولة - خلال مؤتمر صحافي عقده بهذا الشأن - إلى إنجازات الإمارات في مجال المساعدات الخارجية، وتبوّئها المركز الأول عالمياً في مجال المساعدات الإنسانية والتنموية على مدى السنوات الخمس الماضية.

ولفت إلى التعاون القائم بين دولة الإمارات وماليزيا في بنغلاديش من خلال تجهيز المستشفى الميداني في معسكر كوكس بازار، بالإضافة إلى ابتعاث مؤسسة خليفة الإنسانية للمعلمين العرب لتدريس اللغة العربية في ولاية بهانغ الماليزية، منذ أكثر من 20 عاماً.

يذكر أن مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، كانت قد تبرّعت بمليون دولار (نحو 4.2 ملايين رينجت ماليزي)، لتخفيف معاناة لاجئي الروهينغيا في ماليزيا، وتم تنفيذ خمس مراحل من توزيع المساعدات الإنسانية، استفاد منها حتى الآن نحو 7000 أسرة، وأكثر من 1000 طالب وطالبة من لاجئي الروهينغيا في ماليزيا.

طباعة