"التعلّم والبحث مدى الحياة".. آخر المحاضرات الرمضانية لمجلس محمد بن زايد

ينظم مجلس محمد بن زايد، غداً الاثنين آخر محاضراته الرمضانية هذا العام، والتي تعقد عن بعد، تحت عنوان "التعلّم والبحث مدى الحياة: مفتاح إمكاناتنا وطاقاتنا المستقبلية"، حيث يحاضر خلالها ثلاثة من خبراء التعليم والعلوم والابتكار، تتقدمهم وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة، سارة الأميري، والرئيس الفخري لجامعة نيويورك، البروفيسور جون سيكستون، والمؤسس والمدير الإبداعي لمؤسسة هندرد"، ساكو تومينين.

ويشارك الخبراء خلال المحاضرة، التي ستبث على قناة محمد بن زايد على "يوتيوب" وعدد من القنوات التلفزيونية الساعة 5:45 عصراً، في حوار حول دور الشغف وحب المعرفة والاستكشاف، من مراحل التعليم المبكر وحتى التقاعد ، وكيف ساهمت في تحقيق أهم الاكتشافات التي وصل إليها الإنسان في التاريخ الحديث ، بالإضافة إلى كونها المفتاح الرئيس لإطلاق الإمكانات والطاقات المستقبلية.

ويشكل مجلس محمد بن زايد منصة للتواصل مع جميع أفراد المجتمع الإماراتي، كما أنه يشكل منصة لترسيخ مفاهيم الحوار وتبادل الآراء والأفكار من أجل إثراء المعرفة عبر تمكين المواطنين والمقيمين من التعلم لإلهامهم وتأهيلهم للمستقبل.

ونتيجة لانتشار جائحة كوفيد 19 تم عقد سلسلة محاضرات العام الماضي بشكل افتراضي ويتم كذلك تنظيم محاضرات العام الحالي عن بعد كذلك،حيث  يتطرق المجلس لمناقشة أهم القضايا والتطورات في مختلف المجالات العلمية والتكنولوجية والاقتصادية والفكرية والدينية وغيرها تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بشأن تعميق المعرفة بقضايا العصر وتعزيز الوعي بها.

ويستضيف المجلس كل عام نخبة من العلماء والمفكرين والمثقفين والخبراء والمبدعين من مختلف دول العالم، وتبحث موضوعات المجلس لهذا العام والتي  تتزامن مع إعلان العام الحالي عام الخمسين في الرحلة الإنسانية الرائدة لدولة الإمارات العربية المتحدة

 

طباعة