المؤتمر يوفر منصة لتبادل الآراء بين العلماء وصناع القرار

انطلاق «الأوبئة في الحضارة الإسلامية وطرق التعامل معها»

ميرزا الصايغ: جائحة «كورونا» ألقت بظلال قاتمة على كوكبنا. من المصدر

انطلقت أمس، (عن بُعد) فعاليات مؤتمر «الأوبئة في الحضارة الإسلامية وطرق التعامل معها»، الذي تنظمه المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية (مقرها الكويت)، بالتعاون مع مجمع الفقه الإسلامي (في جدة) والمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، وجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية، لمدة يومين.

ويشارك في المؤتمر عدد من المحاضرين المتخصصين في مختلف المجالات من الدول العربية والإسلامية، لمناقشة آخر المستجدات المتعلقة بجائحة «كورونا».

وقال عضو مجلس أمناء المنظمة، ممثل سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، ميرزا الصايغ، إن «جائحة (كورونا) ألقت بظلال قاتمة على كوكبنا في شتى النواحي، ولا يمكن الحديث عنها كمشكلة صحية فحسب، بل تحتاج معالجتها إلى تضافر جهود أطياف المجتمع كافة، لحماية المواطنين والصحة العامة من الأضرار المترتبة على هذا الوباء في كل القطاعات الصحية والطبية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية».

وأكد ميرزا أن المنظمة توفر من خلال المؤتمر منصة متميزة تسمح بتبادل الآراء بين العلماء وصناع القرار من المختصين في العالم الإسلامي.

كما أكد حرص سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم على تقديم أوجه الدعم بكل أشكاله، لأنشطة المنظمة كافة.

طباعة