ترأس اجتماعاً استثنائياً لـ «تنفيذي دبي» بمقر «إكسبو 2020»

حمدان بن محمد: «المسؤولون مكانهم الميدان» رسالة واضحة من محمد بن راشد.. وأنا ومكتوم أولهم

صورة

أكّد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن رسالة الموسم الجديد التي وجّهها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للمسؤولين بأن «مكانهم الميدان» رسالة واضحة لجميع المسؤولين، وأنا وأخي سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، أولهم، وستكون مهمتنا تذليل الصعاب وتعزيز رخاء مواطنينا والمقيمين، وهي خطة منهجية لدولتنا ورؤيتها للمستقبل، وتعكس المتابعة الحثيثة لقيادتنا للخدمات الحكومية واحتياجات المواطنين والمقيمين.

ولي عهد دبي:

- «مهمتنا تذليل الصعاب وتعزيز رخاء مواطنينا والمقيمين على أرض دولة الإمارات».

- «بتعاوننا سيكون «إكسبو 2020 دبي» الأفضل في تاريخ المعرض الممتد لـ168عاماً».

- «التحضيرات تمضي على قدم وساق، و«إكسبو» مسؤولية الجميع في الإمارات».

جاء ذلك خلال ترؤس سموّه، صباح أمس، الاجتماع الاستثنائي للمجلس التنفيذي الذي عقد بمقر إكسبو 2020، في إطار متابعة سير العمل ومعدلات الإنجاز في الموقع، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم.

وأشار سموّه إلى أن هذه الرسائل تعد ترجمة للنهج الريادي في العمل الحكومي الذي أرسى قواعده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لمواصلة مسيرتنا التنموية الشاملة.

وشدد سمو ولي عهد دبي على عزم حكومة دبي على مواءمة الجهود كافة لتحقيق رؤية القيادة، وضمان التطبيق المباشر والفوري لبنود هذه الرسائل، وقال: «متفائلون بالمرحلة المقبلة وبتحقيق إنجازات نوعية على الأصعدة كافة، للحفاظ على المكتسبات والبناء عليها لتعزيز تنافسيتنا وخلق مستقبل أفضل للأجيال المقبلة»، معرباً عن تفاؤله بالمرحلة المقبلة وفقاً للتقديرات والمعطيات للمنجزات التي حققتها الدولة، وخططها الاستراتيجية للمستقبل، وأكد أن جميع الخطط تسير وفق معدلات الإنجاز المستهدفة التي تستبق تحديات المستقبل، وتعد بغدٍ أفضل للجميع.

وقال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، إن اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة دبي، في مقر إكسبو 2020، يعد بمثابة ترجمة مباشرة لرسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لمتابعة التطورات وملامسة الواقع بشكل مباشر، لضمان رسم صورة دقيقة لمدى التقدم المحرز، ورصد التحديات ووضع السبل الملائمة لتجاوزها، فالتحضيرات تمضي على قدم وساق، وتنظيم إكسبو مسؤولية الجميع في الإمارات لتأكيد مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بأن يكون «إكسبو 2020 دبي» الأفضل في تاريخ المعرض الممتد لـ168عاماً، وبما يسهم في تحقيق تطلعات قيادة وطننا. وقال سمو ولي عهد دبي: «إننا نملك فريقاً متكاملاً ومنجزاً بقيادة وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020، ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وفريق عملها وكافة الجهات الداعمة من الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية والقطاع الخاص».

واطّلع سموّه وأعضاء المجلس التنفيذي، خلال الاجتماع، على عرض قدمته الهاشمي، والمدير التنفيذي لمكتب «إكسبو دبي 2020»، نجيب العلي، سلط الضوء على نسب الإنجاز في مختلف أجنحة المشروع لمختلف دول العالم، إلى جانب استعراض خطة نشر الوعي والجذب والتسويق والتأثير الإيجابي لـ«إكسبو» على اقتصاد الدولة وسمعتها العالمية.

طباعة