عقد موحد لبيع السيارات المستعملة في الشارقة

أعلنت إدارة سوق الحراج في الشارقة عن وضع اللمسات النهائية للعقد الموحد لبيع السيارات المستعملة في السوق.

وناقش اجتماع، عقد في السوق، التفاصيل الأخيرة لمضمون النموذج الجديد للعقد، من أجل الخروج بنموذج نهائي يضمن حقوق كل أطراف عملية البيع. وقد ضم الاجتماع ممثلين عن إدارة السوق، والقيادة العامة لشرطة الشارقة، ودائرة التنمية الاقتصادية.

وأكد المدير التنفيذي في شركة الشارقة لإدارة الأصول، محمد بن عيسى، أن العقد الموحد يأتي من أجل إتمام عملية بيع واضحة وشفافة، سواء أكان المشتري من داخل الدولة أم من خارجها، مشيراً إلى أن العقد سيتضمن عدداً من الشروط، في مقدمتها فاتورة الشراء، وأوصاف المبيع، وقيمة البيع، وطريقة الدفع، ووقت تسليم المبيع، والطرف الذي يتحمل نفقات التوصيل، وغيرها.

وأكد رئيس قسم ترخيص الآليات في شرطة الشارقة، المقدم سيف السويدي، أهمية العقد الموحد في حماية المستهلك، مشيراً إلى أنه يأتي لتأكيد ضرورة الفحص الفني للسيارات في الأماكن المعتمدة، خصوصاً عندما تكون عملية الشراء والبيع من خارج الدولة.

طباعة