تسهم في تنويع اقتصاد الدولة

«الإمارات للفضاء» تعتمد الخطة الوطنية لتعزيز الاستثمار الفضائي

اقتصاد الفضاء لدولة الإمارات شهد تنوّعاً ونمواً ملحوظين خلال الفترة السابقة. من المصدر

أعلنت وكالة الإمارات للفضاء اعتماد الخطة الوطنية لتعزيز الاستثمار الفضائي، بهدف زيادة إسهام قطاع الفضاء الوطني في تنويع اقتصاد الدولة، وتشجيع الاستثمارات الأجنبية على الدخول في صناعة الفضاء الإماراتية.

وجاء الإعلان عن الخطة بعد اعتماد مجلس إدارة الوكالة لبنودها، بهدف تحقيق مستهدفات رؤية الإمارات 2021، ومئوية الإمارات 2071، الرامية إلى أن تكون الإمارات أفضل دول العالم في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، والإسهام في تحقيق السياسة العليا للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، واستراتيجية الإمارات للثورة الصناعية الرابعة، عبر بناء اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة.

وقال وزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة رئيس مجلس إدارة الوكالة، الدكتور أحمد بن عبدالله بالهول الفلاسي، إن «الفضاء يوفر تطبيقات وحلولاً فاعلة ومبدعة لاحتياجات وتحديات محلية وإقليمية وعالمية مهمة ومتزايدة، مثل تلك التي يوفرها في مجالات الملاحة وإدارة حركة النقل وعمليات الشحن، وفي إدارة الموارد الطبيعية، وفي مسائل الاستدامة ومراقبة التلوّث والتغيّر المناخي، وفي مجالات المراقبة وعمليات الإغاثة وإدارة الكوارث والأزمات، وغيرها العديد».

وأضاف أن «صناعة الفضاء تحتل مكانة بارزة على خارطة الاقتصاد العالمي، وتشهد تطوّراً سريعاً ونمواً ملموساً، ففي عام 2017 كان إجمالي الاقتصاد الفضائي العالمي 348 مليار دولار، وتعود نسبة 79% منه إلى عائدات الأنشطة التجارية، و21% إلى الميزانيات الحكومية والرحلات الفضائية المأهولة، كما أن متوسط معدل نمو الاقتصاد العالمي للفضاء بلغ 9.5% خلال السنوات الـ10 الأخيرة، وتعدت زيادة الاستثمار الفضائي الخاص خلال عام 2017 نسبة 30%، مقارنة بسنة 2016».

ومن جانبه، اعتبر مدير عام الوكالة، الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، أن الخطة تسهم في دعم وتنويع الاقتصاد الوطني القائم على المعرفة، وجعل الإمارات مركزاً رئيساً للعمل والاستثمار في مجال الفضاء.


اقتصاد الفضاء

أكد مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، أن «اقتصاد الفضاء لدولة الإمارات شهد تنوّعاً ونمواً ملحوظين خلال الفترة السابقة، حيث بلغ إجمالي الاستثمار في المشروعات الفضائية للدولة أكثر من 22 مليار درهم، وتعدى معدل نموه الـ10% خلال العامين الماضيين، كما وصل عدد المنشآت العاملة ضمن اقتصاد الفضاء بالدولة إلى 57 منشأة، كما يعمل بالقطاع اليوم أكثر من 1500 موظف».

طباعة